ماكرون في بلجيكا في 19 و20 الشهر الحالي بعد خلاف حول مقاتلات أف-35

إعلان

بروكسل (أ ف ب) - يقوم إيمانويل ماكرون بزيارة دولة الى بلجيكا في 19 و20 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري بعد ثلاثة أسابيع على قرار بروكسل شراء مقاتلات أميركية بدلا من اوروبية، وهو خيار "أسف" له الرئيس الفرنسي.

وكان ماكرون قال في 26 تشرين الاول/اكتوبر إن القرار "مخالف استراتيجيا للمصالح الأوروبية".

وقبل ذلك، أعلنت الحكومة البلجيكية أنها اختارت شراء 34 مقاتلة اف-35 أميركية لاستبدال اسطولها المتقادم من طائرات اف-16، على حساب مقاتلات "رافال" الفرنسية.

وغالبا ما يبدو ماكرون ورئيس وزراء بلجيكا شارل ميشال متفقين خلال القمم الاوروبية في بروكسل.

وسيلتقيان الإثنين في العاصمة البلجيكية والثلاثاء في جامعة لوفان-لانوف في إطار زيارة تستغرق يومين للرئيس الفرنسي تلبية لدعوة ملك بلجيكا بحسب برنامج القصر الملكي.

والإثنين المقبل يستقبل الملك فيليب والملكة ماتيلدا ماكرون وزوجته بريجيت أمام القصر الملكي في بروكسل.