تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اعتداءات باريس الدامية: أين وصلت التحقيقات؟

رويترز

بعد مرور ثلاثة أعوام على اعتداءات باريس الدامية، لم يتضح بعد كم عدد الأشخاص الذين سيحاكمون إلى جانب صلاح عبد السلام، الناجي الوحيد من الجماعة الجهادية التي نفذت اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015. أحد عشر مشتبها به لحد الآن بين أيدي السلطات القضائية الفرنسية، وقد صدرت أوامر اعتقال دولية بحق ستة آخرين على الأقل، بما في ذلك الأخوان فابيان وجان ميشيل كلين اللذان أعلنا باللغة الفرنسية المسؤولية عن الاعتداءات.

إعلان
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن