طعن قضائي في قرار ترامب تعيين وزير عدل جديد

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - قال مدع أميركي الثلاثاء إن تعيين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ماثيو ويتكر على رأس وزارة العدل "غير قانوني" وذلك في طعن أمام المحكمة بعد أقل من أسبوع من تعيين ويتكر في منصب المدعي العام بالإنابة.

وطلبت ولاية مريلاند من قاض فدرالي منع ويتكر من تمثيل الوزارة في معركة قضائية مستمرة حول سياسة الرعاية الصحية، قائلة إن مجلس الشيوخ الأميركي لم يوافق على تعيين ويتكر كما ينص القانون.

لكن مدعي ولاية مريلاند براين فروش أوضح أن الطعن هو أيضا خطوة سياسية ضد من يعتقد الديموقراطيون أن ترامب اختاره لحماية ولايته الرئاسية من التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص روبرت مولر في تواطؤ روسي في الانتخابات.

وقال فروش في بيان إن "محاولة الرئيس ترامب الوقحة الاستهزاء بالقانون والدستور في تخطي نائب المدعي العام الأميركي روزنستاين لمصلحة موظف حزبي غير مؤهل ليس لها أساس".

والطعن الذي قدمه فروش ضد تعيين ويتكر هو التحدي الرسمي الأول لتعيينه الأربعاء الماضي في منصب وزير العدل المقال جيف سيشنز.

وأثار تعيينه جدلا لخبرته المحدودة ومعارضته الصريحة لتحقيق مولر والذي بات يشرف عليه الآن بعد أن كان بيد روزنستاين.

وقالت ولاية مريلاند إن التعيين ينتهك قانونا أساسيا يشترط تأكيد مجلس الشيوخ لتعيين كبار المسؤولين الحكوميين، وهو ما حصل مع روزنستاين.

وحذر خبراء قانونيون من أن ويتكر قد يعرض للخطر قضايا قانونية لوزارة العدل في حال ثبت أن تعيينه غير قانوني.

وقالت الولاية في الدعوى القضائية إن "تعيين ويتكر غير قانوني" ويمكن أن يضر بقضية الرعاية الصحية المتواصلة التي رفعتها مريلاند ضد الحكومة.

تولى ويتكر منصب كبير موظفي سيشنز طيلة عام، وكان يقوم بمهام التواصل مع البيت الأبيض عندما ازدادت العلاقات بين ترامب وسيشنز توترا.

وقبل ذلك كان مدعيا فدراليا في ولاية آيوا وخسر في سباقين على منصب سياسي، ثم عمل معلقا تلفزيونيا وإذاعيا.

والعام الماضي أدلى بتصريحات متكررة رفض فيها أسس التحقيق الذي يجريه مولر واقترح قطع التمويل عنه لوقفه.