رابطة اللاعبين المحترفين تضرب بقوة، 15 مليون دولار قيمة جوائز مسابقتها للمنتخبات

إعلان

لندن (أ ف ب) - أعلنت رابطة اللاعبين المحترفين لكرة المضرب الخميس في لندن أن قيمة جوائز مسابقتها الجديدة للمنتخبات ستبلغ 15 مليون دولار (13,2 مليون يورو)، أقل بقليل من قيمة جوائز البطولات الأربع الكبرى، وستمكن الفائزين من كسب نقاط في التصنيف العالمي تعادل تلك التي يتم كسبها في بطولة كبيرة.

وستشكل المسابقة الجديدة ضربة قوية لمسابقة كأس ديفيس التي ينظمها الاتحاد الدولي لكرة المضرب والتي شهدت تعديلات وإصلاحات واسعة وترعاها مجموعة "كوزموس" للاستثمارات. لأن الرابطة التي تدير الدورات والبطولات الاحترافية، وضعت على الطاولة عرضا جذابا جدا للاعبين من خلال تقديم المال والنقاط في التصنيف العالمي.

وحتى الآن، أعلنت كأس ديفيس المستقبلية التي يقام دورها النهائي على مدى أسبوع في تشرين الثاني/نوفمبر 2019، في آب/أغسطس الماضي أن قيمة جوائزها 20 مليون دولار (17,7 مليون يورو)، ولكنها التزمت الصمت منذ ذلك الحين. شيء واحد مؤكد: لا نقاط للاعبين في هذه المسابقة، وهو ما لم يرق إلى اللاعبين الكبار إلى جانب مشاكل في البرمجة.

أما المسابقة الجديدة لرابطة اللاعبين المحترفين (كأس العالم للمنتخبات سابقا) والتي تمت إعادة تسميتها بكأس رابطة اللاعبين المحترفين، فستضم 24 منتخبا وتقام في الأسبوع الأول من العام، وقد حظيت بدعم ترويجي للمصنف أول عالميا الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي كان حاضرا خلال المؤتمر الصحافي في لندن، ولكن أيضا للسويسري روجيه فيدرر والالماني ألكسندر زفيريف والنمسوي دومينيك تييم، عبر الفيديو الى جانب الروسي كارن خاتشانوف واليوناني ستيفانوس تسيتسيباس والاميركي فرانسيس تيافوي.

وقال ديوكوفيتش "يعجبني أن هذه المسابقة تحت إشراف رابطة اللاعبين المحترفين، واللاعبين، وهناك نقاط في التصنيف"، مضيفا "ستكون أفضل طريقة لبدء الموسم. ستساهم المسابقة في جمع العديد من المنتخبات، وشخصيا ستكون لحظة فخر بالنسبة لي تمثيل بلدي".

وأوضح فيدرر "اللاعبون يشعرون أحيانا بالوحدة قليلا على المضمار، ومن الجميل جدا اللعب كفريق، وأعتقد أنه سيكون نجاحا كبيرا".

-كأس ديفيس في خطر؟-

وكان الإسباني رافايل نادال الغائب الوحيد عن نداء الرابطة، ويبدو أنه سيشارك في مسابقة كأس ديفيس المقررة في مدريد، وتم شراء حقوقها من قبل مجموعة "كوزموس" للاستثمارات التي أسسها مواطنه لاعب برشلونة جيرار بيكيه.

واعتبر ديوكوفيتش أن "التاريخ (إقامة كأس ديفيس) سيء حقا، خاصة بالنسبة لأفضل اللاعبين"، وشكَّك هو وفيدرر في مشاركتهما. وحسم زفيريف الموقف بأنه "لن يشارك فيها". وقال الألماني الشاب "لأنه في نوفمبر، لا أريد أن ألعب التنس".

وقال رئيس الرابطة كريس كيرمود "في الأسبوع الأول من الموسم، اللاعبون يرغبون في اللعب، وهذا هو السبب في أن البطولة تتمتع بدعمهم القوي"، مشددا على أن المسابقة "تم استحداثها من خلال مشاورات مكثفة متعددة لسنوات مع اللاعبين".

وتقام النسخة الأولى في كأس الرابطة لمدة 10 أيام في الفترة بين 3 و12 كانون الثاني/يناير 2020 أي بعد ستة أسابيع فقط على إقامة كأس ديفيس، في ثلاث مدن أسترالية وقبل بضعة أيام من انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى. وتتضمن المسابقة دورا للمجموعات (6 مجموعات من 4 منتخبات)، وبعده تخوض 8 منتخبات دور الإقصاء المباشر (ربع النهائي).

وتشمل كل مواجهة 3 مباريات: اثنتان في الفردي وواحدة في الزوجي، ويمكن أن يضم كل منتخب خمسة لاعبين. وسيتم اختيار المنتخبات على أساس التصنيف العالي لمصنفها الأول وطنيا.

وبالنسبة لتوزيع النقاط، يحل الفائز على 750 نقطة، مقابل 2000 نقطة للفائزين بالبطولات الاربع الكبرى، و1000 نقطة لأبطال دورات الماسترز للألف نقطة، ولكن أكثر من النقاط التي تمنح للفائزين بدورات الرابطة.