بركان ال فويغو القريب من عاصمة غواتيمالا يثور مجددا

إعلان

غواتيمالا (أ ف ب) - ثار بركان إل فويغو القريب من عاصمة غواتيمالا مجددا الأحد وانبعث منه الرماد والحمم حسب ما أعلن الدفاع المدني.

وكان البركان تسبب بمقتل 194شخصا في حزيران/يونيو 2018.

وقال المتحدث بإسم الهيئة الوطنية لاحتواء الكوارث ديفيد دي ليون للصحافيين إن البركان "ثار مجددا للمرة الخامسة منذ بداية العام الحالي" وارتفعت منه سحابة من الدخان.

ويقع إل فويغو على بعد 35 كيلومترا جنوب شرق العاصمة غواتيمالا على ارتفاع 3763 مترا.

وأضاف المتحدث أن الرماد تساقط على سبع مناطق على الأقل تقع عند سفحه الجنوبي الغربي لكن لم تتقرر بعد أي عملية إجلاء.

وكانت المرة الأخيرة التي ثار فيها البركان من 6 إلى 9 تشرين الثاني/نوفمبر دون وقوع ضحايا أو أضرار.

وفي الثالث من حزيران/يونيو تساقطت حمم إل فويغو على بلدة سان ميغيل لوس لوتيس ودمرتها بالكامل ما أدى إلى سقوط 194 قتيلا وفقدان 234 شخصا.

ويراقب الخبراء عن كثب بركانين آخرين ناشطين هما باياكا (20 كيلومترا جنوب غواتيمالا) وسانتياغيتو (117 كيلومترا إلى الغرب) اللذان شهدا في الفترة الأخيرة نشاطا متجددا من دون حصول ثوران.