ترامب لا يريد الاستماع الى تسجيل "معاناة" خاشقجي

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب اطلاعه بشكل كامل على التسجيل الصوتي الذي يوثق جريمة قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي إلا أنه لا يريد الاستماع إليه شخصيا لأن مضمونه "عنيف جداً".

وقال في مقابلة مع "فوكس نيوز صانداي" أجريت الجمعة "لدينا التسجيل، لا أريد أن أستمع إليه (...) لأنه تسجيل معاناة".

وأكد "اطلعت بشكل كامل (على التسجيل)، ليس هناك أي سبب كي أستمع إليه" مضيفاً "أعرف تماماً ما حصل (...) كان الأمر عنيفاً جداً، وحشياً جداً وفظيعاً".

وبحسب صحيفتي "واشنطن بوست" و"نيويورك تايمز"، فإن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "سي آي إيه" استنتجت أنّ ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان هو من أمر بقتل خاشقجي.

ولدى سؤاله عما إذا كان ولي العهد الذي ينفي أي علاقة له بالجريمة، كذّب على الرئيس، أجاب ترامب "لا أعرف. من يمكن أن يعرف فعلاً؟".

وأضاف أن ولي العهد "قال لي إن لا علاقة له بما حدث. قالها لي ربما خمس مرات، في مناسبات مختلفة، بما في ذلك منذ أيام".

وغيّرت السعودية مرارًا وتكرارًا روايتها الرسميّة لما حصل مع خاشقجي بعد أن دخل إلى قنصليّتها في اسطنبول في 2 تشرين الأوّل/أكتوبر.

وذكر ترامب بأن الولايات المتحدة فرضت عقوبات مالية على مسؤولين سعودين وشدد على أن السعودية حليف رائع.

وقال "أريد أن أبقى مع حليف كان ممتازاً في اشكال عدة".

وفي منتصف تشرين الثاني/نوفمبر، أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أنه أطلع الرياض وواشنطن وباريس وبرلين على تسجيلات بشأن جريمة قتل خاشقجي.

وأكد اردوغان مراراً أن الأمر بقتل خاشقجي صدر من "أعلى المستويات في الحكومة السعودية". وأبعد المسؤولية عن العاهل السعودي لكن صحف ومسؤولين أتراك لم يكشفوا عن أسمائهم وجهوا أصابع الاتهام إلى ولي العهد.