ثمانية قتلى في هجوم على مخيم لعمال شركة فرنسية في النيجر

إعلان

باريس (أ ف ب) - هاجم مسلحون الخميس موقعا تابعا لشركة "فوراكو" الفرنسية لحفر المناجم في جنوب شرق النيجر، ما أسفر عن مقتل سبعة موظفين ومسؤول محلي، وفق الشركة.

وأفاد بيان للشركة أن "مجموعة من الإرهابيين هاجمت المبنى حيث كان فريق من عمال الحفر والاخصائيين التقنيين التابعين لفوراكو يأخذون قسطا من الراحة في قرية تومور في جنوب شرق النيجر. فتح المهاجمون النار على الموظفين الذين كانوا نائمين فقتلوا ثمانية أشخاص" وأصابوا خمسة بجروح.

وكان العمال يحفرون بئرين لتوفير المياه للنازحين في مخيم للاجئين في تومو قرب الحدود مع تشاد ونيجيريا.

وذكرت "فوراكو" ومقرها الرئيسي في مدينة مرسيليا في جنوب فرنسا، أن الموقع تم اختياره بالتنسيق مع المرافقة التابعة للقوات المسلحة النيجرية التي تحمي العمال.

ولم تحدد الشركة هوية المهاجمين لكن تومور شهدت معارك شرسة في 16 ايلول/سبتمبر بين الجيش وعناصر بوكو حرام أسفرت عن مقتل 38 مسلحا تابعا للجماعة المتطرفة.

وشن مقاتلو بوكو حرام سلسلة هجمات في شمال شرق نيجيريا خلال الأيام الأخيرة.