إيران تؤكد استعدادها للدفاع عن مصالح الشعب السعودي

إعلان

طهران (أ ف ب) - أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني السبت أن إيران مستعدة للدفاع عن مصالح الشعب السعودي ضد "الإرهاب والقوى العظمى" ودعا المسلمين إلى الاتحاد ضد الولايات المتحدة.

وخلال بث مباشر للتلفزيون الإيراني لوقائع افتتاح الدورة 32 من "مؤتمر الوحدة الإسلامية" قال روحاني "نحن مستعدون للقيام بكل ما هو ممكن لحماية مصالح الشعب السعودي ضد الإرهاب والقوى العظمى (...) كما فعلنا لدعم الشعوب في العراق وسوریا وأفغانستان واليمن".

وأضاف "لن نسيء لكم، نعتبركم أخوة ونعتبر كل شعوب المنطقة أشقاء لنا"، مؤكدا "لا نريد منكم 450 مليار دولار"، في إشارة إلى التزام السعودية باستثمار هذا المبلغ في عقود لشراء أسلحة أميركية وغيرها من الاستثمارات.

وقطعت طهران والرياض العلاقات الدبلوماسية في كانون الثاني/يناير 2016 بعد تخريب السفارة السعودية في طهران اثناء تظاهرة غاضبة احتجاجا على اعدام الرياض رجل دين شيعي سعودي.

وتدعم الرياض وطهران أطرافا متحاربة في سوريا واليمن.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن روحاني قوله إن "العالم الإسلامي اليوم وحيد"، مؤكدا أنه "يتوجب على المسلمين التكاتف والتضامن لينتصروا على الصهاينة وأميركا". وشدد على أن "الاعتماد على الأجنبي يعد من أكبر الاخطاء التاريخية".

وأكد الرئيس الإيراني أن "ما تريده أميركا هو استعباد شعوب المنطقة والعالم".

وأعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات على إيران بعد أن قرر الرئيس الأميركي دونالد ترامب في أيار/مايو الماضي التخلي عن الاتفاق النووي التاريخي المبرم في 2015 بين إيران والقوى الكبرى.