تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي: غولدن ستايت يوقف هزائمه وتورونتو يتفوق على واشنطن

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب) - أوقف غولدن ستايت ووريرز حامل لقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، أسوأ سلسلة هزائم متتالية له منذ خمسة أعوام، بفوزه على بورتلاند ترايل بلايزرز، بينما حافظ تورونتو رابتورز على أفضل سجل هذا الموسم، بفوزه على واشنطن ويزاردز.

وفي سلسلة مباريات أقيمت ضمن الدوري الجمعة بعد توقف يوم لمناسبة عيد الشكر في الولايات المتحدة، تفوق غولدن ستايت على ضيفه بورتلاند 125-97، بينما تخطى تورونتو ضيفه واشنطن 125-107.

ويدين غولدن ستايت، حامل اللقب في الموسمين الماضيين وثلاث مرات في المواسم الأربعة الأخيرة، بالفوز لنجمه كيفن دورانت مسجل 32 نقطة، والذي ساهم في وضع حد لسلسلة من أربع هزائم متتالية للفريق.

وقال دورانت "هذه الليلة (الجمعة) تمكنا من تسجيل المحاولات. هذا يمنح طاقة إضافية للفريق. أنا سعيد بأننا تمكنا وأخيرا من تحقيق فوز".

وأنهى دورانت وزميله كلاي طومسون مسجل 31 نقطة، أسوأ سلسلة هزائم متتالية لغولدن ستايت في عهد مدربه ستيف كير الذي تولى مهامه عام 2014. وتعود آخر سلسلة مماثلة للفريق الى آذار/مارس 2013.

ولا يزال ووريرز يعاني من غياب عنصريه البارزين ستيفن كوري أفضل لاعب في الدوري مرتين، ودرايموند غرين بسبب الإصابة. وتعرض كوري لحادث سير قبيل ساعات من المباراة، اقتصرت أضراره على سيارته.

في المقابل، كان داميان ليلارد الأفضل في صفوف بورتلاند مع 23 نقطة، بينما أضاف البوسني يوسف نوركيتش 22 نقطة.

وحقق غولدن ستايت الفوز الثالث عشر له هذا الموسم مقابل سبع خسارات، بينما تلقى بورتلاند خسارته السابعة في 19 مباراة.

الى ذلك، فاز تورونتو متصدر ترتيب المنطقة الشرقية على واشنطن، محققا فوزه السادس عشر في 20 مباراة هذا الموسم، ما يعد أفضل بداية للفريق في المباريات العشرين الأولى للموسم.

وحافظ تورونتو على سجله الأفضل في الدوري هذا الموسم، مدينا بذلك بشكل أساسي لنجمه كاوهي لينارد الذي سجل 27 نقطة وأضاف عشر متابعات، ليقود فريقه الى فوزه الرابع تواليا بعد ثلاث هزائم متتالية.

وأفاد تورونتو بشكل كبير من تفوق لاعبيه في الرميات الثلاثية في مباراة الجمعة، اذ نجحوا في 17 محاولة من 39 (الأعلى لهم هذا الموسم).

واعتبر كايل لاوري لاعب تورونتو "عندما نحقق مباريات نتمكن فيها من رمي الكرة بشكل ناجح، فهذا يمنحنا أفضلية كبيرة".

في المقابل، كان برادلي بيل الأفضل في واشنطن مع 20 نقطة وأربع متابعات وست تمريرات حاسمة، الا أنه لم يتمكن من منع فريقه من تلقي الخسارة الثانية عشرة في 18 مباراة هذا الموسم. وسعى واشنطن للاعتماد أيضا على الثلاثيات، الا أنه نجح في تسع محاولات فقط من أصل 46.

وقال مدرب واشنطن سكوت بروكس عن تورونتو "من الصعب التفوق عليهم (...) عليك أن تكون فعلا في قمة أدائك دفاعيا لأن لديهم العديد من الرماة الجيدين من خارج القوس، إضافة الى لاعبين قادرين على تحريك الكرة بشكل جيد، ولاعبين أذكياء أيضا".

- كليفلاند يفاجئ فيلادلفيا -

وباغت كليفلاند كافالييرز مضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز ثالث ترتيب المنطقة الشرقية، بفوزه عليه 121-112.

وكان رودني هود الأفضل لكليفلاند مع 25 نقطة وأربع متابعات، في حين كان الكاميروني جويل إمبييد الأفضل لفيلادلفيا مع 24 نقطة و12 متابعة، وأضاف زميله جاي جاي ريديك 23 نقطة.

وهي الخسارة الأولى لفيلادلفيا بعد أربعة انتصارات متتالية، وأتت من فريق يعاني بشكل كبير هذا الموسم بعد رحيل نجمه ليبرون جيمس الى صفوف لوس أنجليس ليكرز. وكان فوز كليفلاند، بطل 2016 والوصيف ثلاث مرات في المواسم الأربعة الأخيرة، الثالث له فقط في 17 مباراة.

وساهم ليبرون جيمس، أفضل لاعب في الدوري أربع مرات، بقيادة فريقه الجديد ليكرز الى تحقيق الفوز الثالث له تواليا والحادي عشر في 18 مباراة، وذلك على حساب ضيفه يوتا جاز 90-83.

وسجل جيمس 22 نقطة وأضاف 10 متابعات وسبع تمريرات حاسمة، في حين كان زميله براندون إينغرام الأفضل تسجيلا في الفريق مع 24 نقطة.

أما في صفوف يوتا، فكان الأفضل أليك بوركس مع 17 نقطة.

وحقق القطب الثاني لمدينة لوس أنجليس، كليبيرز، فوزا صعبا على ضيفه ممفيس غريزليز 112-107 بعد التمديد، هو الثامن تواليا على أرضه.

وكان ممفيس، ثالث ترتيب المنطقة الغربية، في طريقه لتحقيق فوزه الثالث عشر هذا الموسم عندما كان متقدما بثماني نقاط قبل نحو دقيقتين من نهاية المباراة، الا أن لاعب لوس أنجليس الإيطالي دانيلو غاياناري سجل ثلاث رميات حرة قبل نهاية المباراة بثلاث ثوان، ليفرض التعادل والتمديد.

وقال مدرب لوس أنجليس دوك ريفرز بعد المباراة "لا أعرف ما اذا كان ضغط دمه (غاياناري) يرتفع أو ينخفض (...) هو أحد أفضل اللاعبين في الدوري، إن لم يكن الأفضل، في تسديد الرميات الحرة".

ورفع اللاعب نسبة نجاحه من على خط الرميات الحرة هذا الموسم الى 95,5 بالمئة. وأوضح بهذا الخصوص "هذا أمر يمكنني القول أنني أجيده. الرميات الحرة هي لعبة ذهنية الى حد كبير".

وفي مباراة أخرى تطلبت وقتا إضافيا، تفوق ديترويت بيستونز على هيوستن روكتس 116-111. وكان أفضل مسجل لديترويت بلايك غريفين مع 28 نقطة، بينما كان نجم هيوستن جيمس هاردن الأفضل في المباراة مع 33 نقطة.

وفي باقي المباريات التي أقيمت الجمعة، تفوق سان أنتونيو سبيرز على إنديانا بايسرز 111-100، وفينيكس صنز على ميلووكي باكس 116-114، وبوسطن سلتيكس على أتلانتا هوكس 114-96، ونيويورك نيكس على نيو أورليانز بيليكانز 114 - 109، ودنفر ناغتس على أورلاندو ماجيك 112 - 87، وميامي هيت على شيكاغو بولز 103-96، وأوكلاهوما سيتي ثاندر على تشارلوت هورنتس 109 - 104، ومينيسوتا تمبروولفز على بروكلين نتس 112-102.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.