مصرع 28 شخصا جراء سقوط حافلتهم في مجرى مائي في جنوب الهند

إعلان

نيودلهي (أ ف ب) - قضى 28 شخصا على الأقل بينهم أطفال غرقا السبت بعد سقوط حافلتهم في مجرى مائي في الهند، بحسب الشرطة، في مأساة جديدة على الطرقات الهندية التي تعد من الأخطر في العالم.

وقالت الشرطة إنها انتشلت 28 جثة من حافلة نقل خاصة بعد أن انحرفت عن الطريق وسقطت في مجرى للمياه في محافظة مانديا في ولاية كارناتكا في جنوب البلاد.

وقال شرطي في الموقع لوكالة فرانس برس إن العديد من الضحايا هم تلاميذ كانوا في طريقهم للعودة إلى منازلهم.

وقال الشرطي لفرانس برس عبر الهاتف إن بين الأشخاص الثمانية والعشرين الذين لقوا مصرعهم العديد من الأطفال.

ولم تكشف الشرطة عدد الركاب الذين كانوا على متن الحافلة أو أسباب الحادثة لكنها قالت إن السائق كان مسرعا على ما يبدو.

وقالت وسائل إعلام محلية إن نحو 35 شخصا كانوا على متن الحافلة.

وأظهرت تسجيلات فيديو بثتها محطات التلفزة استخدام سكان المنطقة للحبال من أجل الوصول إلى الحافلة الغارقة في المياه وانتشال الجثث.

وشارك في العملية مسعفون وغطاسون ومتطوعون.

وتعهّد رئيس حكومة الولاية بتقديم المساعدة لعائلات الضحايا.

ويلقى أكثر من 150 ألف شخص سنويا مصرعهم في الهند جراء حوادث سير ناجمة بغالبيتها عن الطرق السيئة والعربات المتهالكة والسائقين المتهورين.

وفي أيلول/سبتمبر لقي خمسون شخصا مصرعهم حين سقطت حافلة تقل حجاجا هندوسا في وادٍ في جنوب الهند، في أحد أكثر حوادث السير دموية في السنوات الاخيرة في البلاد.

والخميس قضى ستة تلاميذ جراء اصطدام حافلتهم بحافلة أخرى في ولاية ماديا براديش في وسط البلاد.