تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الخطوط الجوية القطرية تزيد رحلاتها إلى إيران بالرغم من العقوبات

1 دَقيقةً
إعلان

الدوحة (أ ف ب) - أعلنت الخطوط الجوية القطرية الإثنين أنها ستزيد رحلاتها إلى إيران بالرغم من العقوبات الاميركية المفروضة على الجمهورية الإسلامية والتصدع في علاقات الإمارة الغنية مع الدول الخليجية التي تتهمها بتعزيز تقاربها مع طهران.

وذكرت الشركة في بيان أنها ستزيد رحلاتها الى مدينتي شيراز وطهران ابتداءً من كانون الثاني/يناير 2019، وستبدأ في شباط/فبراير بتسيير رحلتين أسبوعيا الى أصفهان.

وقال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر إن هذه الرحلات الجديدة "دليل اضافي على التزام الخطوط القطرية مع ايران".

وكان الباكر قد أعلن الشهر الماضي عن استمرار رحلات الشركة القطرية إلى إيران بالرغم من الضغوط السياسية والاقتصادية التي تمارسها واشنطن على طهران.

وأكدت الولايات المتحدة أنها ستفرض عقوبات على أي اميركي أو شركة أجنبية تستمر بالتعامل التجاري مع ايران، ما دفع بشركات طيران رئيسية مثل "اير فرانس" و"كاي إل أم" و"بريتيش إيروايز" إلى وقف رحلاتها إلى إيران.

وفرضت الولايات المتحدة الحزمة الأولى من عقوباتها على إيران في آب/أغسطس الماضي، وذلك بعد انسحابها في أيار/مايو من الاتفاق النووي بين القوى الكبرى وإيران للحد من طموحات الأخيرة النووية.

ومنذ 5 حزيران/يونيو 2017 فرضت السعودية والإمارات والبحرين ومصر حصاراً دبلوماسياً واقتصادياً على قطر.

وتتهم الدول الأربع الدوحة بالسعي لتوثيق علاقاتها مع إيران المنافس اللدود للسعودية، فضلاً عن دعم الجماعات الإسلامية المتطرفة، وهو ما تنفيه قطر بشدة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.