كبار السن يهيمنون على المشهد السياسي الأميركي

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - في 2018 باتت السلطة في الولايات المتحدة بأيدي مسنين، فدونالد ترامب البالغ 72 عاماً هو أكبر الرؤساء الأميركيين المنتخبين سناً في حين يقود مجلس الشيوخ ميتشل ماكونل الذي يكبره بأربع سنوات.

وفي آذار/مارس تحتفل نانسي بيلوسي بعيد ميلادها ال79 وقد اختارها الديموقراطيون الأربعاء لتولي رئاسة مجلس النواب في كانون الثاني/يناير.

وتبدو هذه المرأة المفعمة بالحركة أصغر من عمرها ويعزز ذلك حرصها على انتعال أحذية ذات كعب عالٍ تتنقل بها في أروقة الكابيتول في واشنطن. وأثارت الدهشة عندما ألقت خطابا مطولا دام ثماني ساعات وهي تقف وتنتعل حذاء مماثلاً في حين يحرص أعضاء البرلمان على انتعال أحذية مريحة عادة.

تولت بيلوسي المنصب الثالث في الأهمية في الولايات المتحدة بين عامي 2007 و2010 لكنها لم تتخل يوما عن رئاسة الكتلة الديموقراطية ويبدو أنها غير مستعدة للتقاعد بل كانت وراء فوز الديموقراطيين في الانتخابات التشريعية في 6 تشرين الثاني/نوفمبر.

وستخلف الجمهوري بول راين (48 عاما) على رأس مجلس النواب في حين سيكون الرجل الثاني في المجلس في ال79 والثالث في ال78.

- ذروة الحياة المهنية -

ما هو سر العمر المديد؟ يقول اختصاصيو أمراض الشيخوخة إن الطموح واتقاد الذهن عوامل تلعب دون شك دورا. وقالت ماريا توريلا كارني المسؤولة عن قسم أمراض الشيخوخة في مستشفى نورثويل هِلث قرب نيويورك لفرانس برس "الوقائع العلمية تبين أن الأفراد الذين لديهم هدف ويبدون حماسة يشيخون بشكل أفضل".

وأضافت "أرى ذلك في العديد من المهن" خصوصا لدى من يتولون مناصب عالية في المؤسسات أو في المجال السياسي. إضافة إلى أن المسؤولين السياسيين أو الاقتصاديين يعالجون من قبل أفضل الأطباء.

كيف يبقون في حالة صحية جيدة؟ أجابت بيلوسي في 2011 في مقابلة مع صحيفة "نيويوركر" أنها تمارس رياضة الجري.

ويقول إريك دو جونغ المشرف على قسم أمراض الشيخوخة في مستشفى مدستار الجامعي في واشنطن إنه يعالج "شخصيات سياسية أميركية" دون كشف أسمائهم.

وصرح لفرانس برس أن النوم الجيد وتناول وجبات صحية وممارسة الرياضة والعيش "حياة متوازنة" هي ركائز الصحة الجيدة لدى المسنين.

ولدى سؤاله: لكن أليست ضغوط الحياة السياسية الكبيرة والاجتماعات العديدة والسفر والمحادثات في ساعة متأخرة من الليل عوامل ضارة؟ أجاب أنه على العكس من ذلك، "إذا كنتم تحبون عملكم وتتمتعون بنفوذ فالأمر ليس مرهقا مثلما يحدث إذا كنتم تعساء أو لديكم مشاكل نفسية أو صحية".

وتابع "بعد أن بذلوا الكثير من الجهد لبلوغ القمة بعد عمل مضن استمر 30 أو 40 عاماً، لماذا يتخلون عن كل ذلك؟"

- خرف -

في مجلس الشيوخ الذي يضم 100 عضو، الأقدمية هي المعيار المطلق لرئاسة لجان وبالتالي يتحلى العديد من أعضاء المجلس بالصبر.

وتشاك غراسلي رئيس لجنة الشؤون القانونية الذي يثبت القضاة في المحكمة العليا في ال85 من العمر. كذلك الحال بالنسبة إلى الديموقراطية المؤثرة ديان فينستين التي أعيد انتخابها لست سنوات.

وتطرح أحيانا إعادة الانتخاب مشكلة. في نيسان/أبريل استقال ثاد كوشران (80 عاما) رئيس اللجنة التي تحدد نفقات الدولة الفدرالية البالغة مليارات الدولارات بسبب مشكلات صحية بعد أن تغيب لأسابيع.

وقال اريك دو جونغ "أشعر بقلق أكبر بالنسبة لمن تخطوا سن 85 عاماً من اولئك الذين هم في الخامسة والسبعين"، موضحا أن الإصابة بالخرف بعد ال85 نسبتها 50%.

ويؤكد ترامب الذي يعشق الهامبرغر ويمارس رياضة الغولف ويقول إنه لا يدخن ولا يتناول الكحول، أنه سيترشح مجددا في 2020. وبعد أن هزم هيلاري كلينتون التي كانت في ال69 في 2016، قد يواجه مجددا خصوما من جيله.

بالطبع هناك جيل جديد من الديموقراطيين الذين هم في الخمسين من العمر. لكن إليزابيث وورن (69 عاما) وجو بايدن (76 عاما) وبيرني ساندرز (77 عاما) يستعدون للمواجهة.

ايكو/ليل/ص ك