الخارجية البريطانية تطلب من مصر معلومات عن توقيف بريطاني

إعلان

لندن (أ ف ب) - قالت وزارة الخارجية البريطانية الجمعة إنها طلبت من السلطات المصرية معلومات بعد توقيف بريطاني في الاسكندرية بتهمة التجسس، بحسب هيئة الاذاعة البريطانية.

وأوضحت الوزارة في بيان "نحن نسعى للحصول على المزيد من المعلومات من السلطات المصرية بعد توقيف بريطاني في الاسكندرية، وأيضا (طلبنا) اذنا بتمكينه من الحصول على المساعدة القنصلية". وأضافت "لدينا فريق يساعد الاسرة".

ورفضت الوزارة الرد على سؤال لوكالة فرانس برس بشأن سبب توقيف البريطاني لكنها أكدت بشكل غير مباشر أنه يدعى محمد أبو القاسم (19 عاما) وأنه من مانشستر (شمال انكلترا)، كما نقلت "بي بي سي" عن أسرته.

وقالت شبكة التلفزيون نفسها إن أبو القاسم تم توقيفه في 21 تشرين الثاني/نوفمبر لدى وصوله من ليبيا التي يتحدر منها والده وحيث عاش مدة عامين، وذلك بعد أن عثرت السلطات المصرية في هاتفه الجوال على صورة طائرة عسكرية.

وقالت أسرة الموقوف ان الصورة التقطها أبو القاسم من نافذة طائرته عند هبوطها في مطار الاسكندرية.