تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"سي إن إن" توقف تعاونها مع صحافي دعا إلى "تحرير فلسطين من النهر إلى البحر"

مارك لامونت هيل خلال فعالية في نيويورك في 24 ايار/مايو 2016
مارك لامونت هيل خلال فعالية في نيويورك في 24 ايار/مايو 2016 أ ف ب

أعلنت شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية أنها أوقفت تعاونها مع صحافي أدلى بتعليقات مثيرة للجدل متعلقة بإسرائيل وفلسطين خلال مناسبة في الأمم المتحدة.

إعلان

أوقفت شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية الخميس تعاونها مع صحافي بعد أن أدلى بتعليقات مثيرة للجدل متعلقة بإسرائيل وفلسطين خلال مناسبة في الأمم المتحدة.

وصرح متحدث باسم الشبكة في بيان مقتضب نشر على الموقع الإلكتروني للتلفزيون إن "مارك لامونت هيل لم يعد يرتبط بعقد مع سي إن إن".

يذكر أن هيل الأستاذ في جامعة تيمبل بولاية فيلادلفيا، دعا قبل يوم من ذلك إلى "تحرير فلسطين من النهر إلى البحر"، في تصريح شبهه البعض بما تقوله حركة حماس.

وكان ذلك خلال كلمة في اجتماع في الأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وعلق هيل على المسألة في تغريدة على تويتر قائلا إن "إشارتي ’من النهر إلى البحر‘ لم تكن دعوة لتدمير أي شيء أو أي أحد".

وغرد على تويتر "إنها دعوة من أجل العدالة، في كل من إسرائيل والضفة الغربية/غزة"، مؤكدا أن "الخطاب واضح جدا وقال بالتحديد تلك الأشياء".

وقال "أؤيد حرية الفلسطينيين. أدعم حق الفلسطينيين في تقرير المصير. أنا منتقد جدا للسياسة والممارسات الإسرائيلية (...) لا أدعم أي معاداة للسامية وقتل الشعب اليهودي أو أي شيء آخر نسب إلى كلمتي"، مضيفا "أمضيت كل حياتي أحارب هذه الأمر".

 

فرانس24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.