مورينيو يتوقع غياب سانشيز "فترة طويلة" بداعي الإصابة

إعلان

مانشستر (المملكة المتحدة) (أ ف ب) - توقع البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي الجمعة، غياب مهاجمه التشيلي ألكسيس سانشيز لأسابيع على الأقل بعد تعرضه لإصابة قوية في العضلة الخلفية للفخذ.

وغاب المهاجم الدولي (29 عاما) الذي يتعرض لانتقادات على خلفية أدائه هذا الموسم مع "الشياطين الحمر"، عن المباراة ضد يونغ بويز السويسري (1-صفر) الثلاثاء ضمن الجولة الخامسة ما قبل الأخيرة لمنافسات دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، وتعرض للإصابة أثناء التمارين الخميس.

وفي حين لم يحدد مورينيو المدة، قدرت تقارير صحافية إنكليزية فترة الغياب نحو ستة أسابيع.

وقال مورينيو في مؤتمر صحافي الجمعة عشية المباراة ضد مضيفه ساوثمبتون في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الإنكليزي الممتاز "هذه إصابة عضلية قوية. لم يخضع (سانشيز) بعد للأشعة المقطعية، لكنه يدرك حجم إصابته انطلاقا من خبرته".

وتابع "من تجرتي، الصرخة التي أطلقها والطريقة التي تعرض بها للإصابة، تعنيان غيابه لفترة طويلة (...) ليست إصابة عضلية خفيفة تستغرق أسبوعا أو 10 أيام ليتعافى منها".

وقال المدرب البرتغالي "بالنسبة الي ولأليكسيس سانشيز، تختلف درجة إصابته عن تلك التي تعرض لها (المدافع السويدي فيكتور) ليندولف (الذي يتوقع غيابه ثلاثة أسابيع بسبب إجهاد في فخذه عانى منه في المباراة أمام كريستال بالاس الأسبوع الماضي)، وهذا الأمر ليس سهلا".

وغاب سانشيز بشكل كبير عن التشكيلة الأساسية لفريقه في تشرين الثاني/نوفمبر، وشارك كبديل أمام مانشستر سيتي وكريستال بالاس في المرحلتين السابقتين من الدوري الممتاز. وتعود بدايته الأخيرة كأساسي الى المباراة ضد يوفنتوس في الجولة الرابعة لدوري الأبطال في السابع من تشرين الثاني/نوفمبر، والتي انتهت بفوز مانشستر على مضيفه 2-1.