تخطي إلى المحتوى الرئيسي

باريس سان جرمان يتعادل مع بوردو ويخسر جهود نيمار

النجم البرازيلي لباريس سان جرمان يخرج من الملعب بعد إصابته أمام بوردو في الدوري الفرنسي لكرة القدم، بوردو، جنوب غرب فرنسا في 2 كانون الأول/ديسمبر 2018
النجم البرازيلي لباريس سان جرمان يخرج من الملعب بعد إصابته أمام بوردو في الدوري الفرنسي لكرة القدم، بوردو، جنوب غرب فرنسا في 2 كانون الأول/ديسمبر 2018 أ ف ب

تعثر نادي باريس سان جرمان حامل اللقب ومتصدر ترتيب الدوري الفرنسي بالحفاظ على سلسلة انتصاراته وذلك بتعادله 2-2 أمام نادي بوردو في لقاء خسر فيه جهود نجمه البرازيلي نيمار الذي أصيب في العضلة الضامة، ما استوجب تغييره في الدقيقة 57 من اللقاء. واختطف بوردو هدف التعادل في أواخر اللقاء لتكون بذلك أول عثرة للفريق الباريسي في هذا الموسم والذي يبقى رغم ذلك متصدرا الترتيب بفارق 14 نقطة عن ملاحقه المباشر نادي مونبلييه.

إعلان

توقف مسلسل انتصارات باريس سان جرمان حامل اللقب والمتصدر عند 14 مباراة على التوالي، بتعادله الأحد في المرحلة الـ15 من الدوري الفرنسي لكرة القدم مع مضيفه بوردو 2-2 في مباراة خسر خلالها جهود نجمه البرازيلي نيمار.

وبعد أن غاب وزميله كيليان مبابي عن المباراة السابقة ضد تولوز (1-صفر)، عاد النجمان إلى النادي الباريسي في مباراة الأحد بعد أن شاركا أيضا في مباراة منتصف الأسبوع التي فاز بها رجال المدرب الألماني توماس توخل على ليفربول الإنكليزي (2-1) في دوري الأبطال.

ورغم التعثر للمرة الأولى في الدوري هذا الموسم، بقي نادي العاصمة في وضع مريح كونه يتقدم في الصدارة بفارق 14 نقطة عن مونبلييه الثاني، فيما أصبح رصيد بوردو 18 نقطة في المركز الحادي عشر.

وبغياب الهداف الأوروغوياني أدينسون كافاني الذي جلس على مقاعد البدلاء، لم يقدم سان جرمان شيئا يذكر في الشوط الأول، على غرار مضيفه، لكنه أنهاه متقدما بهدف نيمار الذي سجله في الدقيقة 34 بتسديدة "طائرة" بعد تمريرة عرضية من مواطنه داني ألفيش.

وتم تثبيت الهدف بعد الاحتكام إلى تقنية الإعادة بالفيديو "في أيه آر"، للشك بأن مبابي كان متسللا لحظة تسديد الكرة وبأنه أثر على الحارس بونوا كوستيل لأنه كان قريبا منه.

ورفع أغلى لاعب في العالم رصيده إلى 11 هدفا في الدوري هذا الموسم، وإلى 30 في 32 مباراة خاضها في "ليغ 1" منذ انتقاله من برشلونة الإسباني صيف 2017 مقابل 222 مليون يورو.

لكن بوردو أطلق المباراة من نقطة الصفر في بداية الشوط الثاني حين أدرك التعادل بواسطة جيمي بريان بعد عرضية من يان كارامو (53)، قبل أن يتعرض سان جرمان لضربة إضافية بتجدد إصابة نيمار في العضلة الضامة، ما اضطر توخل إلى استبداله في الدقيقة 57 بالكاميروني إيريك مكسيم تشوبو-موتينغ.

ثم بدا أن مبابي سيلحق به مباشرة بعد تسجيله هدف التقدم لنادي العاصمة في الدقيقة 66 إثر تمريرة من الألماني يوليان دراكسلر، منفردا بصدارة الهدافين بـ12 هدفا .

وظهر الألم على مبابي بعد التسجيل وطالب باستبداله، لكنه بقي في نهاية المطاف في أرضية الملعب بعد استشارة الطاقم الطبي.

وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، خطف البديل الدنماركي أندرياس كورنيليوس التعادل لبوردو بكرة رأسية عجز الحارس الفونس أريولا عن صدها، وذلك إثر عرضية من البديل الآخر مكسيم بوندجيه (84).

فرانس24/أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.