تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

الاحتقان الاجتماعي يهدد ولاية ماكرون

اهتمت الصحف اليوم بأحداث العنف والشغب التي شهدتها باريس ومناطق فرنسية أخرى نهاية هذا الأسبوع، ودعت الصحف الحكومة الفرنسية إلى إيجاد حلول قبل أن تسوء الأوضاع. اهتمت الصحف اليوم كذلك بزيارة الأمير محمد بن سلمان للجزائر وقضايا أخرى كتزايد العنصرية في المجتمع البريطاني.

إعلان

فرنسا تحت الصدمة بعد أعمال العنف التي شهدتها باريس ومناطق أخرى هذا ما تعكسه الصحف الفرنسية اليوم. صحيفة لوفيغارو كتبت إنه وبعد أعمال عنف اعتبرت الأسوأ في العاصمة ومدن أخرى سوف يتعين على الرئيس إيمانويل ماكرون إيجاد مخرج لهذا الصراع الذي يدوم منذ أسابيع. ووصفت الصحيفة في الافتتاحية أحداث يوم السبت الماضي بالجرح الجماعي الذي سيبقى في ذاكرة الفرنسيين، ونشرت لوفيغارو هذه الصورة لمحيط قوس النصر في ساحة شارل ديغول والأحداث التي شهدها يوم السبت.

تبدو الحكومة مشلولة أمام أعمال العنف هذا مانقرأ على غلاف صحيفة ليبراسيون. وصفت الصحيفة حالة الاحتقان بالحريق الذي قد يأتي على الأخضر واليابس إذا لم يغير الرئيس إيمانويل ماكرون طريقة تعاطيه مع الأحداث. ماكرون قال إنه سمع احتجاجات الفرنسيين لكنه لم يصغ حقا ولم يستجب لتطلعاتهم، وإذا ما واصل على هذا المنوال فهو كمن يصب الزيت على النار، في وقت توجد فيه ولايته في منعطف، وهو منعطف يؤثر على كل المجتمع الفرنسي. ليبراسيون انتقدت الإصلاحات التي يجريها ماكرون منذ ثمانية عشر شهرا وهي إصلاحات تعطي مزيدا من الامتيازات لأصحاب الامتيازات، وتأتي من فوق دون إشراك مؤسسات وسيطة. الصحيفة دعت إلى الخروج من هذا المأزق بسرعة عبر تشكيل لجنة ممثلة لأصحاب السترات الصفراء قادرة على التفاوض والخروج بتفاهمات مع الحكومة قبل أن تنتهي الأمور إلى الأسوأ.

الطابع الاستعجالي لإيجاد حلول للخروج من الأزمة أشارت إليه كذلك صحيفة لوباريزيان وكتبت: السيد الرئيس يتعين إيجاد حلول، يتعين إيجاد الكلمات المناسبة والرد بأفعال ملموسة لتهدئة البلاد. أضافت الصحيفة في الافتتاحية إن ذلك لن يكون تنازلا بل إشارة ضرورية حتى لا تصبح ولاية ماكرون الرئاسية مرهونة وحتى تتمكن الحكومة من تنفيذ باقي الإصلاحات وأهمها قانوني التقاعد والبطالة.

صعوبة مهمة الحكومة أمام احتجاجات السترات الصفراء تسلط عليها صحيفة لوبينيون الضوء. صعوبة المهمة تتلخص في عدم وجود أي قيادة للحركة. في هذا الرسم الذي تنشره الصحيفة يبدو ماكرون وهو يحاول إطفاء الحريق لكنه لا يعرف كيف، ويطلب من السترات الصفراء كيفية إطفائه لكنهم يبدون بدورهم عاجزين عن إطفائه.

الصحف الأجنبية أولت هي كذلك اهتماما بالأحداث التي تمر بها فرنسا. صحيفة فاينانشال تايمز كتبت إن فرنسا تحت الصدمة وتمر بأزمة، وقالت الصحيفة إن الرئيس ماكرون بات مهددا في الوقت نفسه من قبل مثيري أعمال الشغب ومن قبل معارضيه من اليسار واليمين اللذين يرون في حالة الغضب فرصة ثمينة لتحقيق مكاسب.

باقي الأخبار وصول ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى الجزائر في زيارة تستغرق يومين. صحيفة عرب نيوز السعودية تقول إن هذه الزيارة مخصصة للاستثمارات وللعلاقات التجارية بين السعودية والجزائر ولا سيما مجال البترول ومشتقاته.

وموقع تي إس أ ألجيري يقول إن الزيارة تأتي في الوقت المناسب بالنسبة للجزائر، فالجزائر وبعد الجهود الدبلوماسية التي بذلتها في العودة إلى أفريقيا، فهي تبحث الآن على تدعيم وتقوية علاقاتها مع بعض شركائها العرب وسط سياق جيوسياسي مضطرب. هذه الزيارة بحسب موقع تي إس أ تأتي عشية اجتماعات منظمة البلدان المصدرة للبترول المقررة هذا الأسبوع في فيينا. الجزائر تريد بهذه المناسبة أن تكون السعودية أول بلد مصدر للبترول أن تكون إلى جانبها في هذه المشاورات لتثبيت أسعار البترول، لهذا السبب إذن ستبسط الجزائر البساط الأحمر لابن سلمان.

لكن هذه الزيارة تلاقي معارضة كبيرة من أوساط حقوقية وصحفية وحزبية في الجزائر. صحيفة ليبرتي ألجيري تنشر هذا الرسم للرسام ديلام يصور فيه بن سلمان وهو ينزل من طائرته على بساط من الدماء، في إشارة إلى حرب اليمن وقضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي اللتين تلاحقانه.

صحيفة دي غارديان نشرت دراسة تفيد أن الأحكام المسبقة والعنصرية هما في ارتفاع في المجتمع البريطاني، وقالت الصحيفة إن استطلاع الرأي الذي أجرته يعتبر سابقة، ويسلط الضوء على العنصرية التي تعاني منها يوميا الأقليات العرقية في بريطانيا ونحن في القرن الواحد والعشرين. الدراسة شارك فيها 1000 شخص من الأقليات قالوا إنهم عرضة وبشكل منهجي لتجارب سلبية لها علاقة بالعنصرية، عكس ما عبرت عنه نفس العينة من البيض المستجوبين، كما قال 43 في المئة من الأقليات أنه لم تتم ترقيتهم في العمل خلال الخمس سنوات الماضية واعتبروا ذلك غير عادل فيما أفادت الدراسة أن نسبة 18 في المئة فقط من البيض المستجوبين لم تتم ترقيتهم.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن