تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اليمن: اشتباكات جديدة في الحديدة بعد ساعات من اتفاق الهدنة

صورة أرشيفية لقوات تابعة للحكومة اليمنية بالحديدة / 18 نوفمبر 2018
صورة أرشيفية لقوات تابعة للحكومة اليمنية بالحديدة / 18 نوفمبر 2018 أ ف ب / أرشيف

اندلعت مساء الجمعة اشتباكات متفرقة عند الأطراف الجنوبية والشرقية لمدينة الحديدة، وفق ما أفاد سكان محليون. وتأتي هذه الاشتباكات بعد ساعات قليلة على دخول اتفاق الهدنة الذي توصلت إليه الحكومة اليمنية والحوثيين في ختام محادثات سلام استمرت مدة أسبوع بالسويد.

إعلان

رغم توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار في السويد، اندلعت مساء الجمعة اشتباكات جديدة عند الأطراف الشرقية والجنوبية لمدينة الحديدة باليمن.

وقال أحد سكان حي في شرق المدينة الساحلية إنه يسمع أصوات اشتباكات بالأسلحة النارية كل ربع ساعة، تستمر لبضعة دقائق ثم تتوقف، بينما قال آخر يسكن في حي جنوبي إنه سمع أصوات المدفعية تطلق قذائف.

وإلى جانب المواجهات عند أطراف المدينة المطلة على البحر الأحمر، اتّهم الحوثيون عبر قناة "المسيرة" المتحدثة باسمهم القوات الموالية للحكومة والمدعومة من تحالف عسكري بقيادة السعودية بإطلاق قذائف على مناطق خاضعة لسيطرتهم في محافظة الحديدة.

كما اتّهموا التحالف بشن عدة غارات على عدة مناطق في المحافظة مساء الجمعة، لكن مسؤولا في القوات الموالية أكد وقوع غارة واحدة.

اتفاق هش لوقف إطلاق النار

وتوصلت الحكومة اليمنية والحوثيون في محادثات في السويد استمرت لأسبوع واختتمت الخميس، إلى اتفاق لسحب القوات المقاتلة من مدينة الحديدة على ساحل البحر الأحمر ومينائها الحيوي، ووقف إطلاق النار في المحافظة التي تشهد منذ أشهر مواجهات على جبهات عدة.

كما اتفق طرفا النزاع على التفاهم حيال الوضع في مدينة تعز (جنوب غرب) التي تسيطر عليها القوات الحكومية ويحاصرها الحوثيون، وعلى تبادل نحو 15 ألف أسير، وعقد جولة محادثات جديدة الشهر المقبل لوضع أطر لسلام ينهي الحرب التي أودت بحياة نحو 10 آلاف شخص منذ بدء عمليات التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في آذار/مارس 2015.

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.