تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

حكومة... أمنية اللبنانيين في أعياد نهاية السنة

اهتمت الصحف اليوم بقرب تشكيل الحكومة اللبنانية بعد أزمة استمرت سبعة أشهر. هل فعلا تحارب الحكومة الأردنية الفساد أم أنها تسعى لإخماد غضب الاحتجاجات؟ في الجزائر سيناريو تأجيل الانتخابات الرئاسية وإجراء تعديلات دستورية بات السيناريو الأبرز. في الصحف كذلك الانتخابات الرئاسية في مدغشقر واستقالة رئيس الحكومة البلجيكية شارل ميشال ومخاوف في بريطانيا من الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

إعلان

صار تشكيل الحكومة اللبنانية قاب قوسين أو أدنى بعد مخاض استمر سبعة أشهر. صحيفة لوريون لوجور اللبنانية قالت إننا دخلنا المرحلة الأخيرة من تشكيل الحكومة والأطراف السياسية المختلفة تتشاور في مسعى ليخرج الفريق الوزاري إلى النور بعد وضع المدير العام للأمن العام عباس إبراهيم اللمسة الأخيرة على اتفاق سيلتحق بموجبه سني مقرب من النواب الست المنتمين لسنة ثمانية آذار بهذا الفريق. تضيف الصحيفة أن النواب الست الموالين لحزب الله سيتم استقبالهم في القصر الجمهوري يوم الجمعة وانطلاقا من ذلك اليوم إلا في حالة حدوث طارئ سيُعلن عن تشكيلة الحكومة سريعا.

صحيفة دايلي ستار لبانون أبدت هي كذلك تفاؤلا بقرب تشكيل الحكومة وكتبت أن كل الأمور بدت محسومة لأجل الإعلان عن حكومة وحدة وطنية قبل نهاية العام. أشارت الصحيفة إلى تصريحات لمسؤولين لبنانيين قالوا إنه تم التغلب على آخر العراقيل والحكومة سترى النور نهاية الأسبوع على آخر تقدير. دايلي ستار لبانون أشارت إلى الدور الذي لعبه مدير الأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم لترجمة المبادرة الرئاسية على أرض الواقع، وهي مبادرة قائمة على تقدم كل طرف ‏خطوة بتقديم تنازلات من أجل التقاء الجميع على حل وسط،‎ وعنونت الصحيفة إن كل ما نريده بمناسبة الاحتفالات بأعياد نهاية السنة هو حكومة.

في شأن عربي آخر تتواصل الاحتجاجات في الأردن للمطالبة بمحاربة الفساد. صحيفة العرب أشارت إلى القبض على متهم في قضية فساد كبيرة وهو عوني مطيع رجل أعمال متورط في قضية مصنع سجائر مزورة. الصحيفة قالت إن عملية القبض عليه تحمل في طياتها دلالات مهمة أبرزها إصرار الحكومة الأردنية على مواصلة الحرب على الفساد، لكن البعض يرى أن الأسلوب الدعائي الذي صاحبها يشي بأن الهدف هو احتواء الاحتقان الشعبي الذي يشهده الأردن. الصحيفة تقول إن الأردنيين يتساءلون عما إذا كانت محاربة الفساد هي إرادة حقيقية أم هي فقط مجرد شعار ومسكن لاحتواء الغضب الشعبي.

هل ستُنظم الانتخابات الرئاسية في الجزائر في موعدها؟ الصحف تقول إن سيناريو التأجيل هو أبرز سيناريو مطروح فيما تفصلنا أربعة أشهر عن الموعد المقرر لحد الآن لإجراء هذه الانتخابات. صحيفة الحياة كتبت إن التأجيل سيتيح المجال لتمديد ولاية الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وإجراء تعديلات دستورية تمكن من مرحلة انتقالية. الحياة أوردت تصريحات لمسؤولين من الموالاة يقولون إن الرئيس الجزائري سيدعو إلى مؤتمر وطني يتيح إجراء تعديل دستوري مستعجل. الموالاة، حسب الصحيفة دائما، تميل إلى تأجيل الاقتراع لمدة أقصاها سنتان مع إقرار تعديلات دستورية عميقة واستحداث منصب نائب لرئيس الجمهورية.

المعركة الرئاسية في الجزائر تحتدم على مواقع التواصل الاجتماعي حسب هذا المقال من صحيفة الخبر الجزائرية. الصحيفة نقلت محتوى تقرير لمنظمة مراسلون بلا حدود يفيد أن موالين للنظام في الجزائر عملوا على استمالة مجموعات الفايسبوك الأكثر متابعة واقترحوا عليهم مبالغ مالية بهدف وضع اليد على صفحات فايسبوك. تقرير مراسلون بلا حدود يشير إلى تأسيس جيش إلكتروني لدعم العهدة الرئاسية الخامسة للرئيس بوتفليقة، ويقول هذا التقرير أن عدد مستعملي شبكة التواصل الاجتماعي شهد تزايدا كبيرا، فيما بات الصحفيون ضحايا الجانبيين لهذه الحرب الإعلامية.

انتخابات أخرى يُنظم الدور الثاني منها اليوم، وهي الانتخابات الرئاسية في مدغشقر. صحيفة لاكروا تقول إن لا أحد يمكنه التكهن بنتيجة هذه الانتخابات بعدما أفضى الدور الأول منها إلى نتائج متقاربة حصل فيها أندري غادزولين على نسبة تسعة وثلاثين في المئة فيما حصل منافسه مارك غافال مانان على نسبة خمسة وثلاثين في المئة. الصحيفة شبهت المرشحين بالأخوين العدوين اللذين سبق لهما أن تقلدا منصب الرئاسة بعد أن كان الأول إشهاريا، فيما كانت مهنة الثاني موزع حليب. صحيفة لاكروا أشارت إلى دور الكنيسة في هذه الانتخابات. الكنيسة تريد أن يحترم المرشحان إرادة الناس الذين يعيش ثلاثة أرباعهم بأقل من دولارين في اليوم ويعاني نصف الأطفال في مدغشقر من سوء التغذية.

في الشؤون الأوروبية استقالة رئيس الحكومة البلجيكية شارل ميشال. شارل ميشال قدم استقالته ليلة البارحة للملك فليب، والأخير لم يعلن بعد قبول أو رفض الاستقالة. صحيفة لوسوار كتبت شارل ميشال خارج اللعبة. أضافت الصحيفة باستقالة رئيس الحكومة تدخل بلجيكا في مرحلة من عدم اليقين السياسي. مرحلة قد تفضي إلى انتخابات مبكرة أو إلى حكومة تصريف أعمال حتى التصويت المقرر في شهر مايو أيار المقبل. لوسوار تقول إن شارل ميشال حاول إنقاذ حكومته لكن دون جدوى. هذه الحكومة لم تستطع الصمود منذ خروج القوميين الفلامانكيين منها بعد قراره توقيع الاتفاق حول الهجرة برعاية الأمم المتحدة في مراكش.

في الشأن الأوروبي كذلك: مخاوف البريطانيينن من الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق. الحكومة أعلنت أنها تستعد لهذا السيناريو بدعم من الجيش إذا تطلب الأمر ذلك. صحيفة سيتي أم قالت الجيش يستعد لبريكست دون اتفاق. الصحيفة أشارت كذلك إلى القلق المتزايد لدى المستثمرين الذين يصفون السيناريو بالمرعب.

صحيفة ذي أي عنونت المملكة المتحدة على شفا حرب وكتبت إن 3500 جندي من بينهم جنود احتياط مستعدون للتدخل.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.