الشرق الأوسط

إسرائيل تتوجه إلى مجلس الأمن لمناقشة ملف أنفاق حزب الله في جنوب لبنان

صورة ملتقطة من الشاشة

تتوجه إسرائيل، مدعومة من الولايات المتحدة إلى مجلس الأمن لمناقشة ملف أنفاق حزب الله اللبناني. من جانبها أكدت قوات الأمم المتحدة العاملة في لبنان "اليونيفيل" وجود هذه الأنفاق الأربعة العابرة للحدود اللبنانية-الإسرائيلية.

إعلان

بعد حصولها على تأكيد من قوات "اليونيفيل" الأممية العاملة في لبنان، ستتوجه إسرائيل إلى الأمم المتحدة، مدعومة من الولايات المتحدة لمناقشة أنفاق حزب الله اللبناني.

والأحد أعلن الجيش الإسرائيلي اكتشاف "نفق هجوم" جديد لحزب الله للتسلل من أراضي لبنان إلى إسرائيل، هو الرابع منذ عملية أطلقها مطلع كانون الأول/ديسمبر لتدمير أنفاق يقول إن حزب الله قد يستخدمها في هجمات ضد إسرائيل.

من جانبها أكدت قوات الأمم المتحدة العاملة في لبنان "اليونيفيل" وجود هذه الأنفاق الأربعة.

نتانياهو يسعى إلى تدويل قضية "أنفاق حزب الله"

وتقول إسرائيل إن هذه الأنفاق وسيلة لمقاتلي حزب الله الذي تدعمه إيران، للتسلل إلى أراضيها في حال اندلاع حرب وأن جيشها يعمل على تدميرها. ولم يحدد الجيش مكان النفق على الحدود مع لبنان وقال إنه لا يشكل "تهديدا وشيكا" للسكان الإسرائيليين في محيطه.

وبدأت إسرائيل في الرابع من كانون الأول/ديسمبر عملية لتدمير أنفاق تقول إنها لحزب الله، رصدتها على الجانب الإسرائيلي من الحدود.

وخاضت إسرائيل حربا في 2006 ضد حزب الله انتهت بهدنة أشرفت عليها الأمم المتحدة.

وقال الجيش في بيان نشر الأحد "تتحمل الحكومة اللبنانية المسؤولية الكاملة عن حفر الأنفاق الهجومية من داخل الأراضي اللبنانية"، مشيرا إلى أن هذه الأنفاق تشكل "خرقا فادحا للقرار الأممي 1701 (الذي أنهى حرب 2006) وسيادة دولة إسرائيل".

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم