تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزير الخزانة الأمريكي: "إغلاق" مؤسسات الحكومة لن يؤثر على المهمات الرئيسية للوزارة

وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منتوشين في 22 تموز/يوليو 2018
وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منتوشين في 22 تموز/يوليو 2018 أ ف ب/أرشيف

بعد إغلاق العديد من الإدارات الفيدرالية في الولايات المتحدة، بسبب فشل الرئيس الأمريكي في التوصل إلى اتفاق مع الكونغرس بشأن رفع سقف الموازنة، أجرى وزير الخزانة ستيفن منوتشين مباحثات مع رؤساء أكبر ستة مصارف أمريكية. وأوضح أن الإغلاق لن يؤثر على المهمات الرئيسية للوزارة.

إعلان

أعلن وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين الأحد أنه أجرى مباحثات على انفراد مع رؤساء أكبر ستة مصارف في الولايات المتحدة أكدوا له وجود سيولة كافية لمواصلة العمليات بشكل طبيعي رغم إغلاق مؤسسات الحكومة الأمريكية وأسبوع مضطرب في وول ستريت.

وقال منوتشين في بيان نشر على حسابه على تويتر إن المسؤولين الستة "أكدوا توفر سيولة كبيرة لتقديم قروض للمستهلكين وعمليات الأسواق وكافة العمليات الأخرى".

كما ذكر الوزير أنهم أكدوا أن "الأسواق تعمل بشكل طبيعي". ومن النادر أن ينشر وزير الخزانة مضمون محادثاته مع كبار المصرفيين في البلاد.

وأعلنت الخزانة أن منوتشين سينظم الاثنين اتصالا هاتفيا مع مجموعة عمل حول الأسواق المالية يترأسها شخصيا وتضم المسؤولون عن الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي) وسلطات البورصة ومسؤولون في أسواق المواد الأولية ومنظمون ماليون آخرون.

وجاء في بيان للخزانة، أنه سيتم بحث "تنسيق الجهود لضمان سير عمليات السوق بشكل طبيعي".

وذكر منوتشين "ما زلنا نشهد نموا اقتصاديا كبيرا في الولايات المتحدة مع نشاط متين للمستهلكين والمؤسسات" في حين خفض البنك المركزي توقعاته للنمو لعامي 2018 و2019.

وأوضح أن الإغلاق لن يؤثر على المهمات الرئيسية للوزارة التي سيكون لديها عدد الموظفين الكافي لإنجازها.

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.