مدغشقر

مدغشقر: راجولينا يفوز في الانتخابات الرئاسية متغلبا على خصمه رافالومانانا

رويترز

أعلنت مفوضية الانتخابات في مدغشقر الخميس انتخاب الرئيس السابق أندري راجولينا رئيسا للبلاد بعد فوزه بالدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي نظمت الأسبوع الماضي وهزم فيها الرئيس الأسبق مارك رافالومانانا.

إعلان

فاز الخميس الرئيس السابق أندري راجولينا في الانتخابات الرئاسية في مدغشقر والتي هزم فيها الرئيس الأسبق مارك رافالومانانا.

وبحسب النتائج التي نشرتها مفوضية الانتخابات فإن راجولينا (44 عاما) فاز في الدورة الثانية التي جرت الأسبوع الفائت بـ55,66 بالمئة من الأصوات مقابل 44,34 حصل عليها رافالومانانا (69 عاما).

وأثناء دورتي الانتخابات تبادل الجانبان اتهامات بالتزوير في هذه الجزيرة- الدولة الواقعة في المحيط الهندي والتي يحفل تاريخها بالانقلابات.

وكان رافالومانانا دعا الاثنين أنصاره إلى الاحتجاج بعدما بدا أنه يتجه إلى الخسارة مع انتهاء فرز ثلاثة أرباع أصوات المقترعين في الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية.

لكن رئيس بعثة مراقبي الاتحاد الأوروبي كريستيان بريدا أكد أنه لم يلاحظ أي مخالفات كبيرة في الاقتراع الذي قال إنه كان "شفافا ومنظما بشكل جيد".

وخاض راجولينا الذي كان يعمل في قطاع الإعلان والموسيقى، منافسة شرسة مع رافالومانانا الذي صنع ثروة على رأس مجموعة للألبان منذ أزمة 2009.

وبعد انتخابه رئيسا في 2002، اضطر رافالومانانا للاستقالة العام 2009 في مواجهة تظاهرات عنيفة نظمها راجولينا الذي كان انتخب رئيسا لبلدية العاصمة انتاناناريفو.

وبعد ذلك فرض الجيش راجولينا رئيسا لمجلس انتقالي غادره في 2014. ومنع الرجلان من الترشح للانتخابات في 2013 في إطار اتفاق للخروج من الأزمة لقي تأييد الأسرة الدولية.

وبإعلان المفوضية النتائج يكون الباب قد فتح للطعن بها أمام المحكمة الدستورية.

وقال رئيس المفوضية هيري راكوتومانانا خلال إعلانه النتائج إنه تم بذل "جهود" من أجل "الاستجابة لطلبات كلا المرشحين. أحدهما طلب اختبار برنامج الإحصاء المعلوماتي والآخر طلب مطابقة محاضر الفرز".

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم