تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ترامب يجدد عزمه سحب قوات بلاده من سوريا ويصفها بأنها عبارة عن "رمل وموت"

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أ ف ب /أرشيف

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء مجددا قراره سحب قوات بلاده من سوريا واصفا إياها بأنها عبارة عن "رمل وموت"، دون تحديد موعد لهذا الانسحاب، الذي أثار الجدل داخل الولايات المتحدة وخارجها.

إعلان

جدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء عزمه على سحب قوات بلاده من سوريا التي وصفها بأنها عبارة عن "رمل وموت"، إلا أنه تجنب تحديد موعد لهذا الانسحاب.

وقال ترامب خلال اجتماع مع فريقه الحكومي "لقد قضي الأمر في سوريا منذ زمن طويل. وإضافة إلى ذلك نحن نتكلم عن رمل وموت. هذا ما نتكلم عنه. نحن لا نتكلم عن ثروات كبيرة". مضيفا "أنا لا أريد البقاء في سوريا إلى الأبد. إنها رمل وموت".

وخلال رده على عدة أسئلة تتعلق بموعد سحب القوات الأمريكية، تجنب ترامب الحديث عن موعد محدد. مشيرا في هذا الشأن إلى "سننسحب (...) سيحدث ذلك خلال بعض الوقت، أنا لم أقل أبدا أننا سننسحب بين ليلة وضحايا".

والاثنين أعلن ترامب أن انسحاب القوات الأمريكية سيتم "ببطء"، خلافا لما قاله في التاسع عشر من كانون الأول/ديسمبر الماضي. حيث قال يومها "حان وقت العودة (...) إن شبابنا وشاباتنا ورجالنا سيعودون جميعا، وسيعودون جميعا الآن".

ويتمركز نحو ألفي جندي أمريكي في شمال سوريا غالبيتهم من القوات الخاصة التي تدرب قوات محلية من الأكراد بشكل خاص على قتال تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف.

وحذر العديد من المسؤولين الأمريكيين من مغبة الانسحاب بشكل سريع من سوريا، ما سيتيح خاصة لروسيا وإيران التفرد في هذا البلد. وكان وزير الدفاع جيم ماتيس استقال احتجاجا على قرار الانسحاب الأمريكي من سوريا.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن