تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الانتخابات الأوروبية وزيارة البابا للإمارات وكأس الأمم الأفريقية... أهم الأحداث المنتظرة في 2019

فرانس24/ أ ف ب

زيارات تاريخية، انتخابات رئاسية وبرلمانية، مواعيد ملكية واحتفالات مخلدة... أهم المواعيد والأحداث المنتظرة في العام 2019.

إعلان

يتوقع أن تكون السنة الجديدة 2019 حافلة بالمواعيد السياسية والفعاليات الدينية والرياضية مثل زيارة البابا فرنسيس إلى دولتين عربيتين الإمارات العربية المتحدة والمغرب. سياسيا، الانتخابات الأوروبية ستكون بمثابة امتحان للرئيس ماكرون الذي سيختبر شعبيته لدى الفرنسيين بعد سنتين من تسلمه السلطة وفي ظل احتجاجات "السترات الصفراء" التي تعرفها البلاد منذ أسابيع عدة. أما الأفارقة، فسيكونون على موعد مع حدث رياضي شعبي كبير وهو كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم التي سيشارك فيها للمرة الأولى 24 منتخبا.

فرانس24 تستعرض بعض الأحداث الهامة التي سيشهدها العالم في 2019

من 3 إلى 5 فبراير/شباط: زيارة تاريخية للبابا فرانسيس إلى الإمارات العربية المتحدة

يقوم البابا فرانسيس في شهر فبراير/شباط المقبل بزيارة تاريخية إلى أبوظبي عاصمة الإمارات، هي الأولى لدولة خليجية، في إطار ما يسمى بالحوار ما بين الثقافات والتعايش السلمي بين الشعوب. وخلال هذه الزيارة التي ستدوم ثلاثة أيام، سيزور البابا مسجد الشيخ زايد الكبير ويلقي محاضرات حول التسامح الديني والتعايش الحضاري فضلا عن تنظيم قداس يشارك فيه المسيحيون الذين يعيشون في الإمارات. زيارة أخرى لبلد عربي خلال 2019 ستقود البابا إلى المغرب في شهر مارس/آذار المقبل.

29 مارس/آذار: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "البريكسيت"

بعد تصويت غالبية البريطانيين بنعم لمغادرة الاتحاد الأوروبي خلال الاستفتاء الذي نظمته الحكومة في 23 يونيو/تموز 2016، ستخرج بريطانيا رسميا من هذا الفضاء في 29 مارس/آذار المقبل. ورغم اقتراب هذا الموعد، إلا أن الغموض لا يزال يلف مصير العلاقات التي ستربط الطرفين ما بعد "البريكسيت" بسبب غياب حل يرضي الجميع.

31 مارس/آذار: أوكرانيا على موعد مع الانتخابات الرئاسية

يتوجه الناخبون الأوكرانيون لاختيار رئيس جديد للبلاد خلفا لبترو بوروشنكو الذي انتخب في 2014 في زخم "ثورة ميدان". وستجرى هذه الانتخابات في ظل صراع دائر منذ نحو 5 سنوات، قتل فيه أكثر من 10 آلاف شخص، بعدما أدت الإطاحة بالرئيس الأوكراني الموالي لروسيا إلى قتال في منطقة دونباس بشرق البلاد وضم روسيا للقرم. وترشح استطلاعات الرأي، رئيسة الوزراء السابقةيوليا تيموشنكو، التي تعتبر رمزا لما يسمى بـ"الثورة الحمراء" للفوز بهذا الاستحقاق الانتخابي.

أبريل/نيسان: انتخابات رئاسية في الجزائر

لا يزال الغموض سيد الموقف بخصوص الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها شهر أبريل/نيسان ومشاركة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة (81 عاما) فيها. سيناريوهات متعددة تحدث عنها الإعلام الجزائري في الآونة الأخيرة، أبرزها فرضية تعديل دستور البلاد لتأجيل الانتخابات لمدة سنة أو أكثر مع إقرار منصب نائب رئيس الجمهورية على الطريقة الأمريكية. الفرضية الثانية تتحدث عن تنظيم هذه الانتخابات في موعدها المحدد ومشاركة بوتفليقة الذي من المتوقع أن يفوز فيها لولاية خامسة.

9 أبريل/نيسان: انتخابات برلمانية مبكرة في إسرائيل

يتوجه الناخبون الإسرائيليون في التاسع من أبريل/نيسان المقبل إلى صناديق الاقتراع لانتخاب رئيس حكومة جديد للبلاد أو لتمكين رئيس الحكومة الحالي بنيامين نتانياهو من المكوث في السلطة. ورغم المشاكل القضائية التي يواجهها والتوتر الذي يسود الأراضي الفلسطينية بسبب العنف الذي تمارسه القوات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، إلا أن نتانياهو يملك حظوظا كبيرة للفوز بهذه الانتخابات رغم إعلان وزيرين من حكومته تأسيس حزب جديد يدعى "اليمين الجديد" لمنافسته.

30 أبريل/نيسان: الأمير ناروهيتو يتسلم العرش من والده أكيهيتو إمبراطور اليابان

في سابقة في تاريخ البلاد منذ أكثر من قرنين، يتنازل الإمبراطور الياباني أكيهيتو عن العرش ليحل محله نجله الأمير ناروهيتو في أول مايو/أيار المقبل. وفي آخر خطاب ألقاه في 23 ديسمبر/كانون الأول الماضي، قال الإمبراطور أكيهيتو (85 سنة): "أغادر السلطة وأنا أشعر براحة تامة بفضل الأمن والسلم اللذين ميزا عرشي"، مستحضرا الصور الصادمة والحزينة لضحايا الحرب العالمية الثانية التي خاضها الشعب الياباني بثمن مكلف. ورغم تقدم سنه ومغادرته القريبة للعرش إلا أنه لا يزال يتمتع بشعبية كبيرة في البلاد.

4 مايو/أيار: الذكرى الثلاثين لمجازر ساحة "تيان آن مان" بالصين

بعد مرور ثلاثين عاما على المظاهرات الطلابية المطالبة بالحرية والديمقراطية في الصين وحملة القمع التي عقبتها، ستتجه أنظار العالم في الرابع من مايو/أيار المقبل إلى النظام الشيوعي الصيني بقيادة الرئيس شي جينبينغ الذي يبدو "غير جاهز" لإرساء الديمقراطية والحرية في البلاد رغم الإنجازات الاقتصادية الكبيرة التي حققها. فلا تزال الحقوق السياسية والاجتماعية للمواطنين مقموعة والاعتقالات تطال العديد من المناضلين السياسيين، فيما أنشأت مراكز احتجاز للمسلمين في منطقة شينجيانغ شمال غرب البلاد، تقول السلطات إنها تريد التصدي للإرهاب عبر هذه المراكز "التدريبية المتخصصة". وتفيد تقديرات ذكرتها مجموعة من الخبراء في الأمم المتحدة أن ما يصل إلى مليون أويغوري وأشخاص آخرين من عرقيات صينية تتحدث اللغة التركية، معتقلون أو سبق أن اعتقلوا في هذه المراكز.

من 23 إلى 26 يونيو/حزيران: موعد تنظيم الانتخابات الأوروبية

الناخبون الأوروبيون، بينهم الفرنسيون مدعون إلى صناديق الاقتراع في 26 يونيو/حزيران المقبل لانتخاب ممثليهم في البرلمان. وتشهد هذه الانتخابات تعديلا طفيفا مقارنة بسابقتها، بمعنى أن كل حزب سياسي سيقدم قائمة من المرشحين الذين سيتم انتخابهم وطنيا وليس جهويا كما كان الحال في 2014. كما لهذه الانتخابات دلالة سياسية كبيرة كونها تأتي في وقت ازدادت فيه الحركات "الشعبوية" وعودة الأحزاب اليمينية المتطرفة بقوة على الساحة السياسية كإيطاليا والمجر والنمسا وهولندا.. وتحظى هذه الانتخابات بأهمية بالغة بالنسبة للرئيس إيمانويل ماكرون الذي سيمتحن شعبيته لدى الفرنسيين بعد عامين من تسلمه السلطة.

من 15 يونيو/حزيران إلى 13 تموز/ يوليو: كأس الأمم الأفريقية 2019 لكرة القدم

بعدما فازت الكاميرون بشرف استضافة أهم بطولة كروية أفريقية لكرة القدم، قرر في نهاية المطاف الاتحاد الأفريقي للكرة القدم (الكاف) سحب الاستضافة من هذا البلد بسبب عدم جاهزية الملاعب والمرافق الرياضية التي ستحتضن المنافسات، إضافة إلى عدم الاستقرار الأمني في البلاد. ويتوقع أن تختار الكاف البلد المستضيف في 9 يناير/كانون الثاني فيما تدور المنافسة بين مصر وجنوب أفريقيا. وسيشارك للمرة الأولى من تاريخ هذه البطولة 24 منتخبا، وفقا لقرار اتخذه الاتحاد الأفريقي صدر في 2017 بالرباط.

25-27 أغسطس/آب: قمة مجموعة الدول السبع الغنية في بياريتز جنوب غرب فرنسا

يلتقي زعماء الدول الغنية السبع، بمن فيهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مدينة بياريتز الساحلية بجنوب غرب فرنسا لمناقشة التطورات الاقتصادية في العالم وسبل إنعاش الاقتصاد العالمي. وسيتم تنظيم هذه القمة قبل أسبوع واحد فقط من انطلاق فعاليات الذكرى 80 لاندلاع الحرب العالمية الثانية.

 

فرانس24

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.