تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الكونغو الديمقراطية: إرجاء إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية إلى الأسبوع المقبل

أ ف ب

أعلنت اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة في جمهورية الكونغو الديمقراطية السبت إرجاء إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية إلى "الأسبوع المقبل"، وقال رئيسها كورناي نانغا إنه "تم حتى الآن فرز ما بين 45 و48 في المئة من بطاقات الاقتراع". وخاض الانتخابات التي جرت الأحد الماضي 21 مرشحا تنافسوا على خلافة جوزيف كابيلا الذي حكم البلاد لنحو 18 عاما.

إعلان

أرجأت اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة في جمهورية الكونغو الديمقراطية السبت إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية إلى "الأسبوع المقبل". وقال رئيس اللجنة كورناي نانغا: "ليس ممكنا نشر النتائج الأحد"، موضحا أنه "تم حتى الآن فرز ما بين 45 و48 في المئة من بطاقات الاقتراع".

وخاض الانتخابات التي جرت في 30 كانون الأول/ديسمبر 21 مرشحا تنافسوا على منصب الرئيس جوزيف كابيلا الذي حكم البلاد لنحو 18 عاما. وكان أبرز المرشحين ممثل السلطة إيمانويل رامازاني شاداري واثنان من مرشحي المعارضة هما فيليكس تشيسيكيدي السياسي المخضرم ومارتن فايولو الذي دخل مؤخرا معترك السياسة.

ورغم أن يوم الانتخابات كان هادئا نسبيا، إلا أن التوتر تزايد بسبب عملية الفرز الطويلة وسط خشية كثيرين من التلاعب بالنتيجة لصالح شاداري، فيما قد يؤدي أي تأخير إلى تفاقم الوضع.

ولم تعرف الدولة الغنية بالمعادن انتقالا سلميا للسلطة منذ استقلالها عن بلجيكا في 1960. وكان من المفترض أن يتنحى كابيلا قبل عامين، لكنه تشبث بالسلطة مثيرا احتجاجات واسعة تم قمعها بوحشية وأسفرت عن عشرات القتلى.

وشهدت الكونغو الديمقراطية بين 1996 و2003 حربين أسفرتا عن مقتل الملايين.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.