تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السودان: البشير يقيل وزير الصحة ودعوات لمسيرة إلى القصر الرئاسي

فرانس24 / صورة مقتطفة من الشاشة

في إطار موجة من الاحتجاجات ضد ارتفاع الأسعار في السودان، وجهت إحدى مجموعات المجتمع المدني التي كانت قد نظمت العديد من المظاهرات المعارضة للحكومة دعوة إلى خروج مسيرة جديدة نحو القصر الرئاسي الأحد. من جهته، أعفى الرئيس عمر البشير وزير الصحة محمد أبو زيد مصطفى من منصبه بعد الارتفاع في أسعار الأدوية.

إعلان

دعت السبت مجموعة من المجتمع المدني، وكانت قد نظمت العديد من مظاهرات الاحتجاج على ارتفاع أسعار الخبز والمناهضة للحكومة السودانية، إلى النزول للشوارع مجددا والسير نحو القصر الرئاسي الأحد.

من جهته، أعفى الرئيس السوداني عمر البشير وزير الصحة محمد أبو زيد مصطفى من منصبه إثر الارتفاع في أسعار الأدوية وفق ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية السودانية، مشيرة إلى تعيين الخير النور في المنصب بدلا منه.

ويشهد السودان تحركات احتجاجية منذ 19 كانون الأول/ديسمبر عقب قرار الحكومة رفع أسعار الخبز، لكنها سرعان ما تحولت إلى احتجاجات ضد حكم البشير.

وقال تجمع المهنيين السودانيين في بيان "ندعو أنصارنا إلى التجمع في أربع نقاط مختلفة في الخرطوم قبل السير نحو القصر" الرئاسي.

رئيس تحرير جريدة "التيار" السودانية

ويضم هذا التجمع أطباء ومدرسين ومهندسين ونظم العديد من التظاهرات المماثلة خلال الأسابيع الفائتة لكن قوات مكافحة الشغب فرقتها بالغاز المسيل للدموع.

وكان البشير قد طلب الأحد الفائت من الشرطة الامتناع عن استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين بعد مقتل 19 شخصا بينهم عنصران أمنيان وفق حصيلة رسمية.

من جانبها منظمة العفو الدولية أحصت حتى الآن مقتل 37 متظاهرا برصاص قوات الأمن السودانية.

وانتشرت الشرطة السبت في مناطق مختلفة من العاصمة الخرطوم.

ويعتقل عناصر جهاز الأمن والمخابرات الوطني بشكل متكرر قادة المعارضة ونشطاء وصحافيين يعبرون عن آراء مناهضة للنظام.

من جهة أخرى، أعلنت وزارة التعليم إعادة فتح المدارس في الخرطوم بدءا من الثلاثاء. وكان قد تم إغلاق المدارس وتعليق الدروس منذ 23 كانون الأول/ديسمبر في العاصمة، بعد أعمال عنف جرت خلال التظاهرات.

وأكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السبت دعم القاهرة الكامل لاستقرار السودان وأهمية مواصلة تعزيز التعاون المشترك بين البلدين على مختلف الصعد، وذلك خلال استقباله المساعد الأول للرئيس السوداني محمد الحسن الميرغني.

 

فرانس24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.