تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تسليم قرار الاعتراف بالكنيسة الأوكرانية المستقلّة

إعلان

اسطنبول (أ ف ب) - سلّم بطريرك القسطنطينية برثلماوس الأحد في اسطنبول القرار الرسمي لتأسيس الكنيسة الأوكرانية الأرثوذكسية المستقلة عن موسكو إلى رئيسها المطران إبيفانوس، وفق ما أكد مراسل لوكالة فرانس برس.

ويختتم هذا القرار الذي أعلن رسمياً السبت خلال قداس بمناسبة عيد الغطاس في اسطنبول، بحضور الرئيس الأوكراني بترو بوروشينكو، إجراء الاعتراف بالكنيسة الجديدة من قبل بطريرك القسطنطينية.

ووقع القرار السبت البطريرك برثلماوس والمطران إبيفانوس، الأخير انتخب على في كانون الأول/ديسمبر الماضي رئيساً للكنيسة المستقلة الجديدة. ويفتح هذا القرار الباب أمام اعتراف مزيدٍ من الطوائف المسيحية بها.

وفي تشرين الأول/أكتوبر 2018 اتخذ البطريرك برثلماوس القرار التاريخي بالاعتراف بكنيسة أرثوذكسية مستقلة في أوكرانيا، ما أثار غضب الكنيسة الروسية التي استنكرت ما اعتبرته "انشقاقاً" وقطعت علاقتها مع القسطنطينية جراء ذلك.

وفي كانون الأول/ديسمبر 2018، أعلن مجمع انعقد في كييف قيام الكنيسة الجديدة، واضعاً نهاية ل 332 سنةً من وصاية الكنيسة الروسية على أوكرانيا، واختار على رأسها المطران إبيفانيوس البالغ من العمر 39 عاماً.

وتشكل التوترات الدينية فصلاً جديداً في الطلاق السياسي والثقافي والاجتماعي بين كييف وموسكو، منذ ضمّ الأخيرة للقرم عام 2014 واندلاع النزاع المسلح في شرق أوكرانيا بين الجيش الأوكراني وانفصاليين موالين لموسكو.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.