تخطي إلى المحتوى الرئيسي

شتائم وعقوبات بعد جدل واسع أثاره تناول ريبيري شريحة لحم "ذهبية"

أ ف ب

وجه لاعب بايرن ميونيخ، الفرنسي فرانك ريبيري شتائم عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمنتقديه الذين استهدفوه بسهامهم بعد تناوله شريحة لحم ملفوفة في ورق من ذهب. وأعلن مسؤول في أعلن مسؤول في نادي بايرن ميونيخ فرض "غرامة كبيرة" على ريبيري بعد صدور تلك الشتائم.

إعلان

أعلن مسؤول في نادي بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني لكرة القدم الأحد، فرض "غرامة كبيرة" على الفرنسي فرانك ريبيري بسبب الشتائم التي وجهها عبر مواقع التواصل بعد انتقادات تعرض لها لتناوله "شريحة لحم ذهبية".

وصرح المدير الرياضي للفريق البافاري البوسني حسن صالح حميدزيتش "تحدثت مطولا إلى فرانك وأبلغته أننا سنفرض عليه غرامة كبيرة. لقد قبلها".

وأتت تصريحات المدير الرياضي لصحافيين خلال معسكر تدريبي يقام للفريق حاليا في الدوحة.

وأثار ريبيري (35 عاما) السبت موجة من الانتقادات بعد الشتائم التي نشرها عبر "تويتر" و"إنستاغرام"، في ما بدا أنه رد على انتقادات طالته على خلفية تناوله "شريحة لحم ذهبية" في مطعم بدبي.

ونشر ريبيري الخميس شريطا قصيرا عبر حساباته، على هامش زيارته لمطعم الطاهي التركي نصرت غوكجه الملقب "سالت باي"، حيث وضع الأخير أمامه شريحة لحم مغلفة بورق الذهب، قبل أن يقوم بتقطيعها ويفسح في المجال أمام اللاعب الدولي السابق لرش الملح عليها، وهي الحركة التي عرف بها الطاهي الشهير عبر مواقع التواصل.

وبعد الانتقادات التي طالت هذا "البذخ"، نشر ريبيري رسائل حادة اللهجة، توجه بها إلى "الحاسدين، الغاضبين"، قبل أن يورد عبارة نابية بحق "أمهاتكم، جداتكم، وكل شجرتكم العائلية".

وتابع "أنا لا أدين لكم بشيء، نجاحي قبل أي شيء آخر هو بفضل الله"، مضيفا "بالنسبة إلي، لأقاربي والذين آمنوا بي، بالنسبة إلى الآخرين، أنتم لستم سوى حصى في جواربي".

ووفق صحيفة "بيلد" الألمانية، سجل اللاعب الفرنسي الشريط في المطعم التابع للطاهي التركي في دبي. وكان الطبق عبارة عن شريحة لحم وزنها 400 غرام، مغلفة بورق الذهب. وذكرت الصحيفة أن سعر الشريحة التي تناولها ريبيري 1200 يورو، لكن على الأرجح أنها أخطأت بين الدرهم واليورو (مبلغ 1200 درهم يعادل نحو 299 يورو).

وأوضح المطعم أنه يقدم شريحة كهذه بسعر يناهز 1200 درهم، وأخرى أغلى، بسعر نحو 2000 درهم، من دون التعليق على مسألة ريبيري.

وعلق بايرن على الجدل أمس، مشيرا إلى أنه لا يحبذ ما صدر من عبارات عن لاعبه الفرنسي، لكنها "مسألة شخصية".

وهي ليست المرة الأولى التي يثير فيها ريبيري جدلا، إذ اضطر للاعتذار في تشرين الثاني/نوفمبر علنا من مواطنه باتريك غيو مراسل قناة "بي إن سبورتس" الرياضية القطرية، بعد شتمه والاعتداء عليه جسديا إثر خسارة بايرن أمام غريمه بوروسيا دورتموند في الدوري المحلي.

فرانس24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن