تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الصين: هجوم داخل مدرسة ابتدائية في بكين يسفر عن إصابة 20 طفلا

رويترز

أسفر هجوم بمطرقة نفذه رجل مستهدفا أطفالا في مدرسة ابتدائية في بكين، عن إصابة 20 طفلا على الأقل، ثلاثة منهم إصابتهم خطيرة، وفق ما أعلنت السلطات المحلية الثلاثاء. وشهدت الصين في السنوات الأخيرة عدة هجمات من هذا النوع استهدفت أطفالا في المدارس أو الحضانات ما دفع السلطات لتعزيز الأمن حول المؤسسات التعليمية والتحقيق في أسباب هذه الظاهرة.

إعلان

أعلنت السلطات المحلية في بكين أن 20 طفلا على الأقل أصيبوا بجروح إثر هجوم نفذه شخص يحمل مطرقة، وأشارت السلطات أن ثلاثة من بين المصابين جروحهم خطيرة.

وأفاد مسؤول الإدارة المحلية في حي شيشنغ الواقع في غرب بكين، إن مشتبها به "تحت السيطرة" والتلاميذ الجرحى نقلوا إلى المستشفى مشيرا إلى أن حالتهم مستقرة. وذكرت صحيفة غلوبال تايمز الرسمية في تغريدة إن المشتبه به استخدم مطرقة لتنفيذ الهجوم.

ولم ترد شرطة بكين على طلب وكالة الأنباء الفرنسية للتعليق.

وكثيرا ما تشهد الصين هجمات عنيفة تستهدف التلاميذ. ووقعت في السنوات القليلة الماضية حوادث دامية نفذت بسكاكين.

وفي نيسان/أبريل الماضي قتل رجل في الـ28 من العمر تسعة تلاميذ في مدرسة متوسطة أثناء عودتهم إلى منازلهم في مقاطعة شانجي، في أحد أعنف الهجمات بسكاكين في السنوات الماضية. وتم إعدام المهاجم في أيلول/سبتمبر. ولاحقا في 2018 جرحت امرأة 14 طفلا في هجوم بسكين على حضانة في مقاطعة سيتشوان.

وفي كانون الثاني/يناير 2017 قام مزارع مسلح بسكين مطبخ بطعن وجرح 12 طفلا في حضانة في منطقة غواغنتشي تشوانغ ذات الحكم الذاتي. وتم إعدامه الجمعة.

ودفعت تلك الأحداث بالسلطات إلى تعزيز الأمن حول المدارس والتحقيق في جذور الأسباب التي تؤدي إلى مثل تلك الهجمات.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.