تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الزعيم الكوري الشمالي يصل إلى بكين للقاء الرئيس الصيني

أ ف ب

أعلنت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية والصين أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون وصل الثلاثاء إلى بكين في إطار زيارة غير معلنة تستمر لغاية الخميس. ومن المتوقع أن يلتقي كيم جونغ أون خلال النهار الرئيس الصيني شي جينبينغ.

إعلان

توجه الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون الثلاثاء إلى بكين في زيارة غير معلنة لإجراء محادثات مع الرئيس الصيني شي جينبينغ فيما تجري التحضيرات لقمة ثانية محتملة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأفادت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء أن الزعيم الكوري الشمالي وصل صباح الثلاثاء على متن قطار خاص إلى محطة القطارات في بكين في زيارة تستمر لغاية الخميس.

ويذكر أن الصين تعتبر الحليف الدبلوماسي الرئيسي لكوريا الشمالية المعزولة ومصدرها الرئيسي من المساعدات والتجارة، وهذه الزيارة تعزز التكهنات حول لقاء محتمل مع الرئيس الأمريكي حيث أن كيم قد يكون حضر لبحث تنسيق استراتيجيته مع الرئيس الصيني.

وأفادت وكالتا الأنباء الرسميتان الصينية والكورية الشمالية أن كيم سيلتقي خلال النهار الرئيس الصيني. وكان الزعيم الكوري الشمالي والرئيس الأمريكي عقدا قمة في سنغافورة في حزيران/يونيو 2018.

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية إن كيم "يزور الصين من السابع ولغاية العاشر من كانون الثاني/يناير ... بدعوة من شي جينبينغ"، مضيفة أن الزعيم كيم انطلق من محطة القطارات في بيونغ يانغ على متن قطار خاص متوجها إلى بكين ترافقه زوجته ري سول جو وعدد من كبار المسؤولين في نظامه.

وأكدت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الزيارة.

وتأتي زيارة كيم جونغ أون بعد أسبوع على تحذيره الولايات المتحدة في خطابه بمناسبة السنة الجديدة حيث أعلن أنه يمكن أن يغير موقفه في حال أبقت واشنطن على عقوباتها الاقتصادية ضد بيونغ يانغ رغم التقارب الدبلوماسي الذي حصل بين البلدين منذ السنة الماضية.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن