تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المعارض مارتن فايولو يصف نتائج الاقتراع في الكونغو الديموقراطية ب"الانقلاب الانتخابي"

إعلان

باريس (أ ف ب) - دان المعارض مارتن فايولو في مقابلة مع إذاعة فرنسا الدولية الخميس نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في جمهورية الكونغو الديموقراطية، معتبرا أنها "انقلاب انتخابي".

وكانت مفوضيّة الانتخابات أعلنت ليل الأربعاء الخميس فوز المعارض فيليكس تشيسيكيدي في الانتخابات.

وقال فايولو الذي حل ثانيا وفق الأرقام التي أعلنتها المفوضية إن "هذه النتائج لا علاقة لها بحقيقة صناديق الاقتراع". وأضاف "إنه انقلاب انتخابي وهذا أمر غير مفهوم".

واضاف "إنه احتيال خبيث من قبل (رئيس مفوضية الانتخابات كورني) نانغا ومعسكره السياسي"، مؤكدا أنه "تمت سرقة انتصار الشعب الكونغولي والشعب الكونغولي لن يقبل أبدا بسرقة انتصاره".

ودعا "كل الذين راقبوا الانتخابات" إلى "قول الحقيقة" ونشر النتائج". وقال "لا يمكن السكوت، إنه تزوير ونكتة لا يمكن تقبلها اليوم".

وكان نانغا أعلن أعن تشيسيكيدي حصل على سبعة ملايين و51 ألفا و13 صوتاً صحيحاً، أي 38,57% من أصوات المقترعين.

وجاء في المرتبة الثانية مارتن فايولو الذي حصل على 34,8% من الأصوات ثم مرشح السلطة وزير الداخلية السابق إيمانويل رمضاني شاداري الذي حلّ في المرتبة الثالثة بـ23,8% من الأصوات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.