تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بلجيكا: بدء محاكمة نموش المتهم بقتل أربعة أشخاص بالمتحف اليهودي في بروكسل عام 2014

فرانس24 / صورة مقتطفة من الفيديو

وسط رقابة أمنية مشددة، بدأت اليوم الخميس في العاصمة البلجيكية محاكمة الجهادي الفرنسي مهدي نموش المتهم بتنفيذ اعتداء عام 2014 على المتحف اليهودي في بروكسل. ففي 24 مايو/أيار 2014 أطلق رجل النار في بهو مدخل المتحف ما أدى إلى مقتل سائحين إسرائيليين وموظف بلجيكي ومتطوع فرنسي.

إعلان

افتتحت في محكمة الجنايات في بروكسل الخميس محاكمة الفرنسي مهدي نموش في قضية قتل أربعة أشخاص في المتحف اليهودي بالعاصمة البلجيكية في أيار/مايو 2014، بحضور المتهم.

وقد يحكم على نموش المتهم بارتكاب جرائم "قتل إرهابي" مع ناصر بيندرر، وهو فرنسي أيضا يعتقد أنه كان شريكه، بالسجن مدى الحياة.

ووصل نموش (33 عاما) إلى القاعة محاطا بحارسين ملثمين. وقد أكد هويته بعد ذلك لرئيسة المحكمة.

وقال إنه مولود في روبيه بشمال فرنسا ولا "عمل لديه"، ويقيم "حاليا في مركز التوقيف في نيفيل" ببلجيكا.

ويفترض أن تستمر المحاكمة التي تجري وسط إجراءات أمنية مشددة حتى نهاية شباط/فبراير. وسيستمع خلالها القضاء لحوالى مئة شاهد. وسيخصص اليومان الأولان الخميس والجمعة لتلاوة محضر الاتهام وهو وثيقة من مئتي صفحة.

يفيد محضر الاتهام أن نموش فتح النار في بهو مدخل المتحف اليهودي في 24 أيار/مايو 2014، ما أدى لمقتل زوجين سائحين إسرائيليين ومتطوعة فرنسية وموظف بلجيكي شاب. ووقعت عملية القتل خلال 82 ثانية كما لو أنها نفذت بيد قاتل محترف.

وتم توقيف نموش في 30 أيار/مايو 2014 بعد ستة أيام من جريمة القتل. وكان بحوزته مسدس وبندقية في محطة حافلات في مرسيليا، وهي المدينة التي تركز فيها جزء من التحقيق.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن