تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السعودية رهف القنون تغادر تايلاند باتجاه كندا

صورة مأخوذة من الشاشة

غادرت الشابة السعودية رهف القنون بانكوك إلى كندا الجمعة. وأكد رئيس الحكومة الكندية جاستن ترودو "أننا وافقنا على طلب الأمم المتحدة" منح القنون اللجوء.

إعلان

صرح مسؤول تايلاندي أن الشابة السعودية البالغة 18 عاما، والتي فرت من أسرتها، وطلبت اللجوء لدى وصولها إلى تايلاند، ستغادر بانكوك متجهة إلى كندا الجمعة.

وقال رئيس دائرة الهجرة سوراشاتي هاكبارن لوكالة الأنباء الفرنسية، إن رهف القنون "ستغادر جوا إلى كندا الساعة 11:15 مساء اليوم (16:15 ت غ)".

وصرح رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو للصحافيين بعيد إعلان السلطات التايلاندية أن الشابة السعودية غادرت إلى كندا "لقد منحناها اللجوء. نحن مسرورون بالقيام بذلك، لأن كندا بلد يدرك أهمية الدفاع عن حقوق الفرد والنساء في مختلف أنحاء العالم".

وأضاف "أستطيع أن أؤكد أننا وافقنا على طلب الأمم المتحدة" منح القنون اللجوء.

وتشير القنون إلى أنها تعرضت للعنف الجسدي والنفسي من عائلتها التي نفت ذلك. وقالت إنها حبست مرة في غرفتها ستة أشهر لأنها قصت شعرها.

وذكرت مجموعات مدافعة عن حقوق الإنسان أن الشابة ما عادت تعتنق الإسلام، وهو ما يعرضها للخطر في السعودية.

وتوجه والدها إلى تايلاند ونفى إساءة معاملتها، لكنها رفضت مقابلته.

وأثارت قضيتها انتقادات لاذعة على الإنترنت وتهديدات بالقتل ما اضطرها إلى إغلاق حسابها على تويتر.

 

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن