تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العراق: هدم بناية بالموصل استخدمها تنظيم "الدولة الإسلامية" في قتل المثليين

بقايا البناية التي كان يستخدمها تنظيم "الدولة الإسلامية" في قتل المثليين بالموصل
بقايا البناية التي كان يستخدمها تنظيم "الدولة الإسلامية" في قتل المثليين بالموصل صورة ملتقطة من شاشة فرانس24

قامت السلطات العراقية ببدء عملية هدم بناية في الموصل كان تنظيم "الدولة الإسلامية" يستخدمها سابقا لقتل المثليين بإلقائهم من على سطحها.

إعلان

بدأت السلطات في مدينة الموصل العراقية بهدم مبنى، استخدمه تنظيم "الدولة الإسلامية" لإلقاء المتهمين بأنهم مثليون من على سطحه.

وصمم المبنى المؤلف من سبعة طوابق، المعماري العراقي المعروف رفعت الجادردي في ستينات القرن الماضي، إلا أنه اشتهر في ظل حكم تنظيم "الدولة الإسلامية" للمدينة باستخدامه لقتل الشباب الذين اتهمهم التنظيم بأنهم مثليون.

وبعد ذلك تعرض المبنى للتدمير في القتال الذي استمر أشهرا لإخراج التنظيم من المدينة، والذي انتهى في صيف 2017.

وصرح مدير قطاع المدينة القديمة التابع لبلدية الموصل محمد جاسم "العمارة مجرد بناية عادية وليست معلما تاريخيا أو أثريا، وهي آيلة للسقوط بسبب الصواريخ والقصف والتفجيرات التي تعرضت لها ودمرت أجزاء كبيرة منها".

وأضاف "شكلت لجنة لفحص البناية وأوصت بعدم صلاحيتها، وعدم جدوى إجراء أي ترميم عليها حاليا". وقال إن مناقشات تدور لهدم مبان أخرى تضررت في القتال ومن بينها فرع البنك المركزي في الموصل.

وكان المبنى يعتبر رمزا للتصميم العراقي الحديث، وكان يضم صفوفا من الأقواس الرفيعة والنوافذ التي تذكر بـ"الشناشيل" العراقية الشهيرة. وبعد شهر من بدء أعمال الهدم، لا تزال ثلاثة طوابق من المبنى قائمة.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن