تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نتانياهو يحذر إيران ويدعوها للخروج "بسرعة" من سوريا

إعلان

تل ابيب (أ ف ب) - حذر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء إيران من إبقاء قوات في سوريا وطالبها بإخراج هذه القوات منها بسرعة وإلا فإن إسرائيل ستواصل استهدافها.

وقال في حفل أقيم في تل ابيب لتنصيب رئيس الاركان الجديد الجنرال أفيف كوخافي "سمعت بالأمس المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية يقول: إيران ليس لها وجود عسكري في سوريا، نحن نقدم لهم النصح فقط".

وأضاف "دعوني أقدم لهم نصيحة إذن - أخرجوا من هناك بسرعة لاننا سنواصل سياستنا القوية بشن هجمات عليهم، بلا خوف وبلا هوادة."

وفي تأكيد علني نادر يصدر عن مسؤول اسرائيلي قال نتانياهو الأحد إن الطيران الإسرائيلي شنّ الجمعة غارة استهدفت ما وصفه بأنه "مستودعات إيرانية تحتوي على أسلحة" في مطار دمشق الدولي". وأضاف أن إسرائيل ضربت أهدافاً إيرانية ولحزب الله في سوريا مئات المرات.

توعدت إسرائيل بمنع إيران من التمركز عسكرياً في سوريا حيث تقدم الدعم للرئيس بشار الأسد إلى جانب روسيا وحزب الله.

وأضاف نتانياهو الثلاثاء أن التحدي الأمني المركزي لإسرائيل هو "إيران وملحقاتها الإرهابية"، قائلاً إن الجيش الإسرائيلي نجح في "الحيلولة دون ترسيخ إيران أقدامها عسكرياً في سوريا".

وتنفي إيران إرسال قوات نظامية إلى سوريا مؤكدة أنها إنما تزودها مستشارين عسكريين ومقاتلين متطوعين من بلدان عدة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.