تخطي إلى المحتوى الرئيسي

طرفا النزاع اليمني يجتمعان في الأردن لبحث سبل تطبيق اتفاق تبادل الأسرى

رئيس بعثة الأمم المتحدة في اليمن باتريك كمارت في صنعاء. 23 ديسمبر/كانون الأول 2018.
رئيس بعثة الأمم المتحدة في اليمن باتريك كمارت في صنعاء. 23 ديسمبر/كانون الأول 2018. أ ف ب

تحتضن العاصمة الأردنية عمان الخميس اجتماعا بين ممثلين عن الحكومة اليمنية وعن الحوثيين لليوم الثاني على التوالي وللمرة الأولى منذ اتفاق السويد قبل شهر، وذلك لبحث سبل تطبيق اتفاق تبادل الأسرى، حسبما ذكر مصدر أممي.

إعلان

استأنف ممثلو الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي في عمان الخميس اجتماعاتهم لليوم الثاني على التوالي وللمرة الأولى منذ اتفاق السويد قبل شهر، لبحث تطبيق اتفاق تبادل الأسرى، وفق ما أفاد مصدر في الأمم المتحدة.

وذكر ذات المصدر أن "اللجنة الخاصة باتفاق الأسرى الموقع قبل شهر في السويد عقدت اجتماعات الأربعاء وستجتمع الخميس في عمان لبحث تطبيق هذا الاتفاق". ولم يذكر مزيدا من التفاصيل مشيرا إلى أن بيانا سيصدر لاحقا حول الاجتماعات.

وأكد مصورو فرانس برس أن ممثلي الحكومة اليمنية والحوثيين بدؤوا صباح الخميس اجتماعا جديدا بحضور ممثلي مكتب مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن والصليب الأحمر في قاعة جمعتهم داخل أحد فنادق عمان.

وكانت الخارجية الأردنية أعلنت الثلاثاء موافقة الأردن على طلب الموفد الخاص الأمم المتحدة مارتن غريفيث استضافة عمان لاجتماع حول اتفاق تبادل الأسرى المبرم بين الجانبين المتقاتلين في اليمن.

من جهتها، ذكرت وكالة الأنباء السعودية الخميس أن ممثلي الأمم المتحدة عقدوا مساء الأربعاء في عمان "اجتماعين منفصلين مع ممثلي الحكومة اليمنية والحوثيين.. لمناقشة بنود اتفاق تبادل الأسرى والمعتقلين بحضور ممثلين عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر".

ونقلت الوكالة عن الملحق الإعلامي في السفارة اليمنية لدى الأردن محمود شحرة قوله إن "رئيس لجنة تبادل الأسرى والمعتقلين، عن الحكومة اليمنية هادي هيج وبحضور عضو اللجنة ماجد فضايل، سلم ممثلي الأمم المتحدة قوائم بأسماء الأسرى والمعتقلين لدى المليشيات الحوثية المدعومة من إيران".

الأردن: اجتماع لبحث تبادل الأسرى بين طرفي النزاع اليمني

وأشار إلى أن "اجتماعا سيعقد في وقت لاحق (الخميس) بحضور مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، وممثلين عن عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وممثلي الحكومة اليمنية، والحوثيين.. لمواصله النقاش بشأن الأمور العالقة بقوائم الأسرى والمعتقلين بين الطرفين".

وأوضح أن "ممثلي الحوثيين سلموا في اجتماعهم مع ممثلي الأمم المتحدة قوائم بأسماء الأسرى لدى الحكومة اليمنية".

وعمان هي مقر مكتب بعثة الأمم المتحدة الخاصة باليمن.

ما جدوى إرسال مراقبين أممين إلى الحديدة اليمنية؟

وذكر مسؤولون من الأمم المتحدة وموفدون أن طرفي الحرب في اليمن بدآ محادثات في عمان الأربعاء بشأن كيفية تنفيذ تبادل للأسرى سيسمح بالتئام شمل آلاف الأسر ضمن جهود السلام التي تقودها المنظمة الدولية.

والتقى مندوبون من حركة الحوثي والحكومة اليمنية في العاصمة الأردنية عمان لمناقشة تبادل الأسرى، والذي تم الاتفاق عليه في محادثات عقدت بقيادة الأمم المتحدة بالسويد في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وصرح المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوغاريك للصحفيين في نيويورك "تبادل الطرفان قوائم الأسرى في السويد ويناقشان الآن خطوات التنفيذ".

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.