تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة أستراليا المفتوحة: زفيريف يفوز بثلاث مجموعات في 112 دقيقة

إعلان

ملبورن (أ ف ب) - بلغ الألماني ألكسندر زفيريف المصنف رابعا الدور الرابع لبطولة أستراليا المفتوحة في كرة المضرب، بفوزه السبت على الأسترالي أليكس بولت بثلاث مجموعات نظيفة في مباراة استغرقت 112 دقيقة فقط.

وحسم زفيريف المباراة بنتيجة 6-3، 6-3، و6-2، ليبقي الألماني اليافع (21 عاما) الذي يعد من أبرز ممثلي "الجيل الجديد" في اللعبة، على أمله بإحراز أول لقب كبير في مسيرته الاحترافية، بعدما ثبت جدارته في دورات الماسترز للألف نقطة، وتوج الموسم الماضي بلقب بطولة الماسترز الختامية.

وعلى عكس أدائه المتذبذب في الدور الثاني عندما فرّط بتقدمه بمجموعتين أمام الفرنسي جيريمي شاردي قبل أن يفوز بخمس مجموعات، بدا الألماني زفيريف واثق الخطى في الدور الثالث السبت، ومضى نحو الدور الرابع حيث سيلاقي الكندي ميلوس راونيتش الذي أقصى فرنسيا آخر هو بيار هيربير بنتيجة 6-4، 6-4، و7-6 (8-6).

وتطرق الألماني الفارع الطول (نحو مترين) بعد المباراة الى عمله مع مدربه جيز غرين على اكتساب وزن إضافي وتنمية كتلته العضلية.

وقال ممازحا "لا زلت الشاب النحيل في الدورات على رغم أنني اكتسبت نحو 15 كلغ إضافية (...) لقد خاب أملي" لأن أحدا لم يلاحظ الزيادة.

وقارن زفيريف بين العمل الذي قام به غرين مع المصنف أول عالميا سابقا البريطاني أندي موراي، وما يقوم به معه حاليا، موضحا "عندما بدأ العمل مع أندي، كان في الإمكان ملاحظة أنه أصبح أحد أقوى اللاعبين (بدنيا) في الدورات. لكن أنا (...) لا يزال البعض يطلق علي لقب +هليون+".

وعلى أرض الملعب، لم يمنح الألماني فرصة لمنافسه المصنف 155 عالميا. وأوضح زفيريف "بطبيعة الحال كان علي رد الكرات بشكل جيد (...) قمت بذلك وقدمت أدائي. ونجح الأمر على أحسن ما يرام".

وستكون المواجهة بين زفيريف وراونيتش عبارة عن لقاء بين لاعبين يتمتعان بإرسال هو من الأقوى بين المحترفين. وقال الألماني "صراحة لا أتوقع تبادلات طويلة للكرات (ضد الكندي)، كلانا نتمتع بإرسال جيد جدا".

ويسعى زفيريف في ملبورن الى فك العقدة التي تلازمه في البطولات الكبرى، حيث فشل في تخطي عتبة ربع النهائي، على رغم فوزه بعشرة ألقاب في مسيرته بينها ثلاث دورات للماسترز ألف نقطة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.