تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سناتور أميركي يدعو ترامب الى ابطاء الانسحاب من سوريا

إعلان

انقرة (أ ف ب) - دعا سناتور أميركي نافذ السبت الرئيس دونالد ترامب الى ابطاء الانسحاب المعلن للقوات الأميركية من سوريا إلى أن يتم التأكد من "الهزيمة الفعلية" لتنظيم الدولة الإسلامية وتفادي حدوث "فوضى".

وقال ليندسي غراهام خلال زيارة لتركيا حيث استقبله الجمعة الرئيس رجب أردوغان والعديد من الوزراء "آمل أن يبطئ الرئيس ترامب الانسحاب حتى يُهزم تنظيم الدولة الاسلامية فعليا".

وحذر السناتور عن كارولاينا الجنوبية قائلا "يمكنني تفهم الرغبة في الانسحاب (من سوريا) لكن الانسحاب دون خطة سيؤدي الى الفوضى" داعيا الى "القيام بذلك بطريقة ذكية".

وتأتي هذه التصريحات بعد اعتداء الاربعاء في مدينة منبج السورية تبناه التنظيم الجهادي وخلف 16 قتيلا بينهم أربعة أميركيين.

ومع إقراره بأن التنظيم الجهادي هزم "عمليا" من حيث السيطرة على "الأراضي"، قال غراهام "ما زال الآلاف من مقاتلي التنظيم في سوريا" مضيفا "ان هدف تدمير تنظيم الدولة الاسلامية لم يتحقق بعد".

وكان ترامب أعلن الشهر الماضي قرب انسحاب نحو ألفي عسكري أميركي منتشرين في سوريا لقتال تنظيم الدولة الإسلامية.

وأثار ذلك الاعلان قلق وحدات حماية الشعب الكردية المدعومة من واشنطن لكن انقرة تعتبرها منظمة "إرهابية" وتهدد بشن حملة عسكرية جديدة على مواقعها.

ولتفادي مواجهة بين شركائها الأكراد وتركيا حليفتها الأطلسية، تدافع واشنطن عن فكرة إقامة "منطقة أمنية" تتيح الفصل بين تركيا ومواقع وحدات حماية الشعب في شمال سوريا.

وفي مسعى على ما يبدو لتهدئة انقرة قال السناتور غراهام السبت أنه يتفهم القلق بشان المقاتلين الأكراد في سوريا مؤكدا أن وحدات حماية الشعب على "ترابط مع حزب العمال الكردستاني"، الأمر الذي تردده الحكومة التركية باستمرار.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.