تخطي إلى المحتوى الرئيسي

القمة العربية الاقتصادية في بيروت تبدأ أعمالها وسط غياب أغلب القادة العرب

أعلام دول جامعة الدول العربية ترفرف بالقمة العربية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في بيروت 17 يناير 2019
أعلام دول جامعة الدول العربية ترفرف بالقمة العربية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في بيروت 17 يناير 2019 أ ف ب

تستضيف العاصمة اللبنانية بيروت الأحد أعمال القمة العربية الاقتصادية وسط غياب أغلب القادة والرؤساء العرب. وقد أعلن مصدر في اللجنة المنظمة في وقت سابق أن ثمانية رؤساء دول على الأقل كانوا أكدوا مشاركتهم في القمة، ليقصتر الحضور في النهاية على أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني ورئيس موريتانيا محمد ولد عبد العزيز.

إعلان

تلقي الأزمة السورية بظلالها على القمة العربية الاقتصادية التي ستنطلق أعمالها الأحد في بيروت وسط إلغاء العديد من القادة والزعماء العرب مشاركتهم فيها.

وقال مصدر في اللجنة المنظمة إن ما لا يقل عن ثمانية رؤساء دول كانوا قد أكدوا مشاركتهم على مستوى القادة ورؤساء الدول، لكن في النهاية لن ينضم إلى الرئيس اللبناني ميشال عون سوى أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني ورئيس موريتانيا محمد ولد عبد العزيز.

مراسلة فرانس24 في بيروت كارمن جوخدار

وشهدت هذه القمة حضور العديد من القادة عندما عقدت آخر مرة بالمملكة العربية السعودية في 2013. وتتركز نقطة الخلاف الرئيسية على الملف السوري ومسألة عودة سوريا إلى الجامعة العربية.

للمزيد: ما أهمية انعقاد القمة الاقتصادية العربية في لبنان؟

وكان القادة اللبنانيون يأملون في تشكيل حكومة جديدة قبل انعقاد القمة على أرضهم بعد أشهر من الجمود السياسي والاقتصادي. لكن محادثات تشكيل الحكومة طالت دون تحقيق أي نتيجة فيما تتزايد المخاوف على الاقتصاد اللبناني.

 

فرانس24

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن