بطولة أستراليا المفتوحة: نادال يهزم تسيتسيباس ويبلغ النهائي

إعلان

ملبورن (أ ف ب) - بلغ الإسباني رافايل نادال المصنف ثانيا المباراة النهائية من بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى البطولات الأربع الكبرى في الغراند سلام بفوزه السهل على اليوناني الشاب ستيفانوس تسيتسيباس 6-2 و6-4 و6-صفر في أقل من ساعتين الخميس في ملبورن.

وضرب نادال، الأكثر خبرة من منافسه، بقوة منذ بداية المباراة ولم يترك المجال إطلاقا امام تسيتسيباس لتهديد ارساله حتى انه فاز بالأشواط التسعة الأخيرة في المباراة.

وسيلتقي نادال (32 عاما) الذي توج باللقب الأسترالي مرة واحدة في مسيرته قبل 10 سنوات، في المباراة النهائية المقررة الأحد، مع الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول أو الفرنسي لوكا بويل. كما انه بلغ النهائي الخامس له في ملبورن والخامس والعشرين في بطولة كبرى خلال مسيرته.

وقال نادال "خضت مباراة رائعة جدا، لعبت بشكل جيد يوميا بعد أشهر عدة من دون منافسات".

واضاف "كان من الصعب بالنسبة لي تخيل بداية الموسم بهذه الطريقة، أن أكون في هذه الوضعية اليوم بعد ان اتخذت القرار الصعب قبل بضعة أسابيع بعدم المشاركة في دورة بريزبين".

وعاد نادال من خلال بطولة أستراليا الى الملاعب بعد غياب دام حوالي أربعة اشهر وتحديدا منذ انسحابه من الدور نصف النهائي لبطولة الولايات المتحدة المفتوحة على ملاعب فلاشينغ ميدوز في ايلول/سبتمبر الماضي لاصابة في ركبته، ثم عانى من إصابة اخرى في عضلات المعدة وأخرى في الكاحل الأيمن في تشرين الثاني/نوفمبر.

وكان تسيتسيباس أخرج السويسري روجيه فيدرر في طريقه لبلوغ الدور نصف النهائي لإحدى البطولات الكبرى للمرة الأولى في مسيرته، لكنه لم يصمد أمام نادال الساعي الى احراز لقبه الكبير الثامن عشر.

وبات تسيتسيباس أول لاعب يوناني من الفئتين (الرجال والسيدات) يبلغ نصف نهائي بطولة كبرى، أما أفضل نتيجة له في مسيرته فكانت تأهله الى ثمن نهائي بطولة ويمبلدون العام الماضي.

يذكر ان نادال اضطر الى الانسحاب أيضا في ربع نهائي بطولة أستراليا المفتوحة العام الماضي خلال مباراته مع الكرواتي مارين سيليتش.