تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل فتى فلسطيني برصاص جنوده في الضفّة الغربية

إعلان

القدس (أ ف ب) - أعلن الجيش الإسرائيلي أن جنوده أردوا بالرصاص الجمعة فتى فلسطينياً بينما كان يرشق بالحجارة سيارات إسرائيلية تعبر طريقاً سريعاً في الضفّة الغربية المحتلّة.

وأفاد سكان في سلواد أنّ القتيل هو ابن البلدة الواقعة شمال رام الله ويدعى أيمن حامد ويبلغ من العمر 17 عاماً.

وكتب الجيش في تغريدة على تويتر أنّ ثلاثة أشخاص كانوا يرشقون سيارات إسرائيلية بالحجارة قرب سلواد فردّ الجنود بـ"إطلاق النار على المشتبه بهم" ما أدّى الى إصابة اثنين منهم بجروح، موضحاً أنّ أحدهما "توفّي متأثّراً بجروحه في وقت لاحق".

وأوضح الجيش أنّه فتح تحقيقاً في الواقعة.

وكان الوضع في الضفة الغربية ازداد توتّراً منذ كانون الأول/ديسمبر الماضي إثر حصول هجومين فلسطينيين أدّيا إلى مقتل رضيع وجنديين إسرائيليين.

ويعيش نحو 450 ألف مستوطن إسرائيلي في الضفّة الغربية إلى جانب أكثر من مليوني فسلطيني.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.