بطولة فرنسا: ليل يعمق جراح مرسيليا في مباراة عاصفة

إعلان

باريس (أ ف ب) - عمّق ليل جراح مضيفه مرسيليا بفوزه عليه 2-1 في مباراة عاصفة توقفت 35 دقيقة بسبب رمي مفرقعات نارية بالقرب من لاعبي الفريق الضيف في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وأوقف الحكم المباراة في الدقيقة 57 بعد رمي مفرقعات نارية بالقرب من لاعبي مرسيليا الهولندي كيفن ستروتمان وجوردان أمافي وحكم التماس، وقرر ارسال الفريقين الى غرف تبديل الملابس لحين تأمين سلامة الملعب.

وسجل للفريق الضيف العاجي نيكولاس بيبي في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الاول من ركلة جزاء وفي الدقيقة الرابعة من الوقت الإضافي للشوط الثاني (90+4). فيما سجل لمرسيليا المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي في أول مشاركة له بقميص فريقه الجديد بعد يومين من إنتقاله من نيس بكرة رأسية (90+5).

ويأمل مرسيليا أن يستعيد "سوبر ماريو" مستواه التهديفي الذي سمح له بتسجيل 42هدفا في في أول عامين له مع فريقه السابق نيس. علما أن بالوتيلي لم يخض أي مباراة منذ 4 كانون الاول/ديسمبر الماضي والتعادل السلبي أمام أنجيه، وتمرن بمفرده منذ كانون الثاني/يناير الحالي بعدما ابعده نيس عن المجموعة.

ولعب مرسيليا بعشرة لاعبين بعدما أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه فلوريان توفين في الدقيقة 67.

وافتقد مرسيليا لجهود عادل رامي وقائده ديميتري باييت بسبب الاصابة، ولوكاس أوكامبوس ومورغان سانسون بسبب الايقاف، كما خسر جهود لاعبه الياباني هيروكي ساكي الذي التحق بمنتخب بلاده في منافسات كأس آسيا 2019 في الإمارات.

وانطلقت المباراة بدون جماهير مرسيليا التي عبرت عن غضبها من نتائج الفريق بدخولها الى ملعب فيلودروم بعد 10 دقائق من صافرة البداية.

ورُفعت يافطات على المدرجات الخالية ضد رئيس النادي جان - هنري إيرود كتب فيها "90 دقيقة من الصمت من أجل ادارة تريد أن تقتل جماهيرها" و"المجموعة تعيش جيد، ولكن المدرجات تموت".

وتطالب جماهير النادي منذ عدة اسابيع باستقالة الادارة ورحيل المدرب رودي غارسيا.

وسبق لعشاق لجماهير مرسيليا أن عبرت عن سخطها بالطريقة ذاتها على ملعب فيلودروم في 18 آذار/ مارس 2016 خلال حقبة الرئيس فانسان لابرون والمدرب الاسباني ميشال.

وكان مرسيليا استعاد نغمة الانتصارات بفوزه الثمين على مضيفه كاين 1-صفر في المرحلة السابقة. وهو كان الفوز الأول لمرسيليا في مبارياته العشر الأخيرة في مختلف المسابقات والأول في الدوري منذ تغلبه على مضيفه أميان 3-1 في المرحلة الرابعة في 25 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وتجمد رصيد مرسيليا في المركز السابع عند 31 نقطة، فيما رفع ليل رصيده الى 43 نقطة في مركز الوصافة.