لجنة في منظمة الدول الأميركية تدعو فنزويلا إلى حماية خوان غوايدو

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - دعت لجنة حقوق الإنسان في منظمة الدول الأميركية الجمعة فنزويلا إلى حماية رئيس البرلمان المعارض خوان غوايدو الذي أعلن نفسه "رئيسا انتقاليا".

وأعلنت لجنة الدول الأميركية لحقوق الإنسان التي تتخذ من واشنطن مقرا لها، في بيان أنها طلبت من المؤسسات الوطنية في فنزويلا حماية حقوق غوايدو "أبرز وجه في المعارضة"، وعائلته.

ويقود غوايدو البالغ من العمر 35 عاما، والذي دعا الفنزويليين للتحرك ضد السلطة القائمة، معارضة تعتبر الولاية الرئاسية الثانية للرئيس نيكولاس مادورو غير شرعية. وقد اعترفت به بسرعة كرئيس انتقالي للبلاد الولايات المتحدة وكندا ومعظم دول اميركا اللاتينية.

وتؤكد اللجنة أنه في أجواء الأزمة الخطيرة التي تشهدها فنزويلا، يجد المعارض نفسه "في وضع بالغ الضعف" وقد يصبح "هدف هجمات". ودعت السلطات إلى ضمان أمنه وأمن عائلته.

وفي بيان نشر قبل ساعات، دعت اللجنة مادورو إلى "الكف عن قمع معارضيه". ودانت العنف الذي أودى بحياة متظاهرين خلال تجمعات في الأيام الماضية.

وأوضحت أن 26 قتيلا وعشرات الجرحى سقطوا منذ بداية الأزمة السياسية، بينما اعتقل 369 آخرين.

ودانت "عمليات الدهم غير القانونية" و"الاعتقالات التعسفية".