تخطي إلى المحتوى الرئيسي

واشنطن تحث الجيش الفنزويلي على قبول انتقال "سلمي" للسلطة إلى غوايدو

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في كاركاس، في 5 يناير 2019
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في كاركاس، في 5 يناير 2019 أ ف ب

دعا مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون الاثنين الجيش وقوات الأمن الفنزويلية إلى قبول "انتقال سلمي وديمقراطي ودستوري للسلطة" إلى خوان غوايدو، مؤكدا بأن كل الخيارات متاحة بخصوص إمكانية استخدام القوة العسكرية. من جانبه أعلن غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا بالوكالة أنه سيتولى السيطرة على أصول فنزويلا في الخارج لمنع نيكولاس مادورو من التصرف فيها.

إعلان

حثت الولايات المتحدة الجيش الفنزويلي الاثنين على القبول بانتقال "سلمي" للسلطة من الرئيس نيكولاس مادورو إلى زعيم المعارضة خوان غوايدو الذي تعترف به الولايات المتحدة وعدد من الدول الإقليمية رئيسا بالوكالة لهذا البلد المضطرب.

وقال مستشار الأمن القومي جون بولتون للصحافيين في البيت الأبيض "ندعو أيضا الجيش الفنزويلي وقوات الأمن لقبول انتقال سلمي وديمقراطي ودستوري للسلطة"، مؤكدا أن "الرئيس دونالد ترامب كان واضحا في هذا الأمر بأن كل الخيارات متاحة على الطاولة" ردا على سؤال حول إمكانية استخدام القوة العسكرية في الملف المحتدم.

ومن ناحية أخرى أعلن رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا بالوكالة أنه سيتولى السيطرة على أصول بلاده في الخارج لمنع الرئيس المنتخب نيكولاس مادورو من إهدارها.

وأكد في بيان نشره على تويتر "من الآن فصاعدا، نبدأ السيطرة بشكل تدريجي ومنظم على أصول جمهوريتنا في الخارج، لمنع المغتصب وزمرته من محاولة التصرف بها".

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن