تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزير الداخلية الإيطالي يشترط مغادرة مهاجري "سي ووتش" إلى ألمانيا أو هولندا للسماح بنزولهم

وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني
وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني أ ف ب

اشترط وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني الثلاثاء مغادرة المهاجرين الـ47 الذين أنقذتهم سفينة تابعة لمنظمة "سي ووتش" الألمانية غير الحكومية باتجاه هولندا أو ألمانيا للسماح بنزولهم في بلاده. وكانت السفينة التي ترفع علم هولندا قد أنقذت المهاجرين الذين غادروا ليبيا قبل عشرة أيام في البحر المتوسط، ولكنهم علقوا قبالة سواحل إيطاليا.

إعلان

أعلن وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني الثلاثاء أنه سيسمح للمهاجرين الـ47 الذين أنقذتهم سفينة تابعة لمنظمة "سي ووتش" الألمانية غير الحكومية قبل عشرة أيام في البحر المتوسط والعالقين قبالة سواحل بلاده، بالنزول في إيطاليا إذا كانوا سيرحلون إلى ألمانيا أو هولندا.

وكتب سالفيني نائب رئيس الحكومة وزعيم حركة "الرابطة" (يمين متطرف) على حسابه على موقع "تويتر"، "إنزال مهاجرين؟ فقط إذا سلكوا طريق هولندا التي ترفع سفينة سي ووتش علمها أو ألمانيا بلد منشأ المنظمة غير الحكومية". وأضاف "في إيطاليا سبق أن استقبلنا (مهاجرين) وأنفقنا، كثيرا".

وحذرت الحكومة الهولندية الاثنين من أنها لن تستقبل هؤلاء المهاجرين الـ47.

وجعل سالفيني من إغلاق المرافئ الإيطالية أمام المهاجرين رأس حربة عمله في وزارة الداخلية.

وأكد في مقالة نشرت الثلاثاء في صحيفة "إل كورييريه ديلا سيرا" أن "في 2018، كان هناك قتلى أقل وبلغ عدد الواصلين 23370 مقابل 119369 في العام السابق". وأضاف أن هذا المنحى يتأكد في العام 2019 مع 155 عملية إنزال مهاجرين منذ بداية العام مقابل 3176 في العام السابق.

ونددت السلطة الإيطالية الضامنة لحقوق المعتقلين الاثنين بـ"الاحتجاز غير القانوني" لـ47 مهاجرا أنقذتهم سفينة "سي ووتش" وعلقوا قبالة إيطاليا.

وتم إنقاذ هؤلاء المهاجرين الذي انطلقوا من ليبيا، في 19 يناير/كانون الثاني. وسمحت إيطاليا للسفينة بالاحتماء من الأحوال الجوية السيئة على طول سواحل صقلية، لكنها على غرار مالطا وتونس ترفض السماح لها بالرسو.

ومساء الاثنين، تجمع آلاف الأشخاص تحت المطر أمام البرلمان في روما للمطالبة بإنهاء سياسة "المرافئ المغلقة" التي يعتمدها سالفيني.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن