تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العثور على حطام يرجح أنه لطائرة اللاعب سالا المختفية

صورة للمهاجم الأرجنتيني إيميليانو سالا بألوان فريق نانت الفرنسي
صورة للمهاجم الأرجنتيني إيميليانو سالا بألوان فريق نانت الفرنسي أ ف ب

عثر فريق البحث عن الطائرة المفقودة التي كان على متنها لاعب نانت السابق الأرجنتيني إيميليانو سالا، الأربعاء، على كرسيين يعتقد أنهما عائدان لها، بالساحل الفرنسي. وكان اللاعب في رحلة بين فرنسا وبريطانيا عندما اختفت طائرة خاصة كان على متنها بصحبة مرافق له فوق بحر المانش. وأجرى فريق نانت أول مقابلة له منذ الحادث، دارت في أجواء تكريمية للاعب.

إعلان

بعد رحلة بحث استمرت لعدة أيام عن الطائرة المفقودة للاعب الأرجنتيني إيميليانو سالا، عثر فريق على كرسيين يعتقد أنهما لهذه الطائرة، بالساحل الفرنسي. وأكد مسؤولون أنه من المقرر أن يتم البدء في عملية البحث عن الطائرة تحت الماء.

وسادت مساء الأربعاء أجواء مفعمة بالمشاعر على أول ظهور لنادي نانت الفرنسي منذ اختفاء لاعبه. وبرز سالا في صفوف الفريق الفرنسي، واختفاؤه ترك أثرا بالغا في نفوس جماهيره.

وأوقف الحكم فرانك شنايدر المباراة ضد سانت إيتيان في الدقيقة التاسعة، في إشارة إلى الرقم الذي كان يحمله سالا، لمدة دقيقة كاملة وسط دموع وحيد خليلوجيتش مدرب نانت. وانتهت المباراة بالتعادل 1-1.

ورفعت الجماهير لافتات من أجل سالا أبرزها علم الأرجنتين، وارتدى لاعبو نانت قمصانا حملت كلها اسم زميلهم السابق.

وحضرت مجموعة من جماهير كارديف الإنكليزي، الذي انتقل له سالا في صفقة مع نانت الفرنسي قبل اختفائه، ورفعت لافتات كتبت عليها: "لم نشاهدك تلعب من قبل أو تحرز هدفا لكن... إيميليانو سنحبك أكثر".

وأحرز سالا 48 هدفا في 133 مباراة مع نانت.

وكان اللاعب البالغ عمره 28 عاما في طريقه مع الطيار ديفيد إيبوتسون لبداية مشواره مع كارديف سيتي، عندما اختفت الطائرة فوق بحر المانش يوم 21 يناير/ كانون الثاني الحالي.

فرانس24/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.