تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عملاقا إسبانيا يتواجهان في ذهاب نصف نهائي كأس الملك ضمن أول جولات كلاسيكو ثلاثي

عاملون في ملعب كامب نو يضعون أعلام نادي برشلونة على المقاعد قبل لقائه المرتقب بريال مدريد 6 فبراير/شباط 2019
عاملون في ملعب كامب نو يضعون أعلام نادي برشلونة على المقاعد قبل لقائه المرتقب بريال مدريد 6 فبراير/شباط 2019 رويترز

يشهد نصف نهائي كأس الملك في إسبانيا هذا العام لقاء من العيار الثقيل بين قطبي الكرة في هذا البلد برشلونة وريال مدريد. ويشكل هذا الكلاسيكو جولة أولى من ثلاثة لقاءات تجمعهما خلال شهر. إذ سيتواجهان في ذهاب وإياب نصف نهائي الكأس، ثم في الدوري، خلال الفترة بين 6 فبراير/شباط و2 مارس/آذار. وتحوم شكوك حول مشاركة نجم برشلونة المصاب ميسي.

إعلان

يخوض عملاقا الكرة الإسبانية برشلونة وريال مدريد مساء الأربعاء جولة أولى من مواجهة ثلاثية بينهما على مدى شهر، إذ يلتقيان على ملعب الأول "كامب نو" في ذهاب نصف نهائي كأس إسبانيا لكرة القدم وسط شكوك حول مشاركة نجم النادي الكاتالوني الأرجنتيني ليونيل ميسي المصاب في فخذه.

ويعاني الأرجنتيني من تقلص عضلي بحسب الصحف المحلية تعرض له خلال مباراة فريقه ضد فالنسيا (2-2) السبت، وقد شوهد لفترة طويلة خارج الملعب حيث خضع للعلاج، لكنه أكمل المباراة التي سجل فيها هدفي فريقه، أحدهما من ركلة جزاء.

وغاب ميسي عن التدريبات الجماعية لفريقه الاثنين ولم يكشف مدربه إرنستو فالفيردي عن حجم الإصابة واكتفى بالقول بعد المباراة "يعاني (ميسي) من انزعاج بسيط، يتعين علينا الانتظار لمعرفة ما سيقوله الأطباء لنا".

لكن فالفيردي يستطيع الاعتماد مجددا على خدمات جناحه الفرنسي عثمان ديمبيلي الذي غاب عن مباريات فريقه الأربع الأخيرة لإصابة في كاحله تعافى منها تماما وعاود التمارين في الأيام الأخيرة.

ويلتقي الفريقان إيابا في هذه المسابقة في 27 فبراير/شباط على ملعب "سانتياغو برنابيو" في مدريد، ثم في الدوري المحلي في 2 مارس/آذار المقبل على الملعب ذاته.

والتقى الفريقان ذهابا في الدوري على ملعب "كامب نو" وخرج برشلونة بفوز ساحق بنتيجة 5-1 في غياب ميسي الذي كان يعاني من كسر في ذراعه.

وبعد أن خسر نهائي موسم 2013-2014 على يد ريال مدريد بالذات (1-2)، احتكر برشلونة لقب مسابقة الكأس في المواسم الأربعة الماضية لكنه بدا في طريقه لتوديع المسابقة قبل دور الأربعة للمرة الأولى منذ خروجه من ثمن النهائي موسم 2009-2010 بعد خسارته في ذهاب ربع النهائي خارج أرضيه أمام إشبيلية صفر-2.

لكن النادي الكاتالوني كشر عن أنيابه في الإياب باكتساحه ضيفه الأندلسي 6-1، ليحافظ على آماله في إحراز لقب هذه المسابقة للموسم الخامس تواليا.

أما ريال مدريد فتخطى جيرونا بفوزه عليه ذهابا وإيابا 4-2 و3-1.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن