تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الصين تنفي الاتهامات الأمريكية باستخدام "هواوي" المصنعة للهواتف الذكية للتجسس

شخص يمر من أمام متجر لهواوي في بكين بتاريخ 10 ديسمبر/كانون الأول 2018
شخص يمر من أمام متجر لهواوي في بكين بتاريخ 10 ديسمبر/كانون الأول 2018 أ ف ب

رفضت الصين الثلاثاء التحذيرات الأمريكية بعدم استخدام أجهزة "هواوي"، التي تتهم بالتجسس على الحكومات لصالح بكين. واعتبرت أن هذه الاتهامات ضد أكبر مصنع للهواتف الذكية في الصين "ليس لها أساس من الصحة". وكانت عدد من الدول الغربية قد عبرت عن مخاوفها من أن تكون هدفا للتجسس الصيني من خلال "هواوي". وأصدر البعض منها حظرا على استخدامها.

إعلان

عبرت الصين الثلاثاء عن رفضها للتحذيرات الأمريكية من استخدام أجهزة "هواوي"، المتهمة من قبل واشنطن بالتجسس لصالح بكين. واعتبرت أنها اتهامات "لا أساس لها من الصحة".

وتطاول ثاني أكبر صانع للهواتف الذكية وأكبر منتج لمعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية اتهامات منذ أشهر، وتعتبر الولايات المتحدة أن استخدام أجهزة هذا العملاق في أي بلد قد يتيح للصين التجسس على هذا البلد.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشونيينغ الثلاثاء في مؤتمر صحفي في بكين إن: "الولايات المتحدة لم تدخر جهدا من أجل تلفيق شتى أنواع الاتهامات التي لا أساس لها". واتهمت المتحدثة الصينية الولايات المتحدة بـ"زرع الشقاق" بين الصين ودول أخرى، واصفة إجراءات واشنطن بأنها "غير منصفة وغير أخلاقية".

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إنه من الصعب على بلاده إقامة شراكة مع دول تسمح بوجود تجهيزات هواوي قرب "منظومات أمريكية مهمة".

وتأتي تصريحاته بعد أقل من أسبوع من جولة أجراها فريق من المسؤولين الأمريكيين عبر عواصم دول الاتحاد الأوروبي، ولا سيما بروكسل، من أجل دعوة الحكومات الأوروبية إلى حظر استخدام تكنولوجيا الجيل الخامس "هواوي" في مشاريع البنى التحتية للاتصالات.

مخاوف الدول الغربية من استخدام هواوي في التجسس على حكوماتها

وأعربت دول غربية عدة عن مخاوفها من أن يتيح استخدام محطات اتصالات "هواوي" وغيرها من التجهيزات للصين، الوصول إلى شبكة بنى تحتية عالمية في غاية الأهمية، وأن يسمح لبكين بالتجسس على حكومات أجنبية.

وفي ديسمبر/كانون الأول أعلنت مجوعة "بي تي" البريطانية للاتصالات حظر أجهزة "هواوي" في شبكتها للهواتف الجوالة، بعد أن أعلن جهاز الاستخبارات الخارجية البريطانية "إم آي 6" أن الشركة الصينية تشكل تهديدا أمنيا. وأصدرت أستراليا ونيوزيلندا والولايات المتحدة حظرا مماثلا العام الماضي.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن