تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وفاة أكثر من 900 طفل بسبب الحصبة في مدغشقر

رويترز

وفق ما أعلنت منظمة الصحة العالمية الخميس فإن مئات الأطفال والشبان في مدغشقر قد توفوا بسبب فيروس الحصبة، مشيرة إلى أن العدد الإجمالي لحالات الإصابة يبلغ حاليا 66 ألفا.

إعلان

حذرت منظمة الصحة العالمية الخميس من أن ما لا يقل عن 922 من الأطفال والشبان وافتهم المنية بسبب الحصبة في مدغشقر منذ أكتوبر/تشرين الأول على الرغم من برنامج طوارئ هائل للتطعيمات.

وأوضحت كاترينا كريتسينجر وهي طبيبة في برنامج التطعيمات التابع للمنظمة خلال إفادة صحفية أن عدد الوفيات يستند إلى أرقام رسمية، لكن من المرجح أن تكون هذه الأرقام غير كاملة وكذلك العدد الإجمالي لحالات الإصابة والذي يبلغ حاليا 66 ألفا.

ويذكر أن الحصبة مرض فيروسي شديد العدوى يمكن أن يسبب مضاعفات منها العمى وتضخم المخ وزيادة العرضة للإصابة بأمراض أخرى.

وتعتبر مدغشقر الواقعة على المحيط الهندي من أفقر دول أفريقيا. وفي 2017 كان 57 في المئة فحسب من سكان البلد هم الذين جرى تطعيمهم من الحصبة. ويعني عدم حدوث تفش كبير منذ 2003 أن الكثيرين لم يطوروا مناعة من المرض.

 

فرانس24/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.