تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الولايات المتحدة: ترامب يعلن "حالة الطوارئ الوطنية" لبناء الجدار الحدودي مع المكسيك

دونالد ترامب 13 فبراير/شباط 2019
دونالد ترامب 13 فبراير/شباط 2019 أ ف ب

وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمعة قرار إعلان "حالة الطوارئ الوطنية" لتمويل بناء الجدار الحدودي مع المكسيك. واعتبرت المعارضة، التي ترفض تشييد الجدار، هذا القرار "انقلابا عنيفا" على الدستور.

إعلان

اختار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أقوى الطرق في علاقته مع المعارضة لحل قضية الجدار الفاصل مع المكسيك، والتي ناهضت المشروع منذ الإعلان عنه واستخدمت كل صلاحياتها الدستورية للوقوف ضده، حيث أعلن ما يعرف في الدستور الأمريكي بـ"حالة الطوارئ الوطنية".

ويسمح هذا الإجراء الاستنثائي له بتجاوز الكونغرس من أجل الحصول على الأموال، لبناء الجدار، الذي يرى فيه حلا لوقف الهجرة غير النظامية.

ترامب يعلن أنه سيوقع حالة الطوارئ الوطنية لبناء الجدار مع المكسيك

وأقر الرئيس بأنه يتوقع إطلاق إجراءات قضائية ضد إعلان حالة الطوارئ، مبديا نوعا من الثقة في الوقت نفسه بالمحافظين الذين عينهم في المحكمة العليا، أعلى سلطة قضائية في البلاد.

لكن المعارضة تؤكد أنها لن تترك الرئيس الأمريكي يذهب بعيدا في خطوته. وقالت المدعية العامة الديمقراطية ليتسيا جايمس "إننا لن نتسامح مع سوء استخدام السلطة هذا، وسنقاوم بالطرق القضائية المتوفرة لنا". واستنكر قادة المعارضة الديمقراطية فورا ما اعتبروه "انقلابا عنيفا" على الدستور.

وكتبت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي وتشاك شامر رئيس الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ إن "الإعلان غير القانوني للرئيس... هو انقلاب عنيف على دستورنا ويزعزع الولايات المتحدة من خلال سرقة تمويلات الدفاع، سنكون بحاجة إليها لدى وقوع أي طارئ على أمن جيشنا وأمتنا".

ويخول قانون الطوارئ الوطني الأمريكي لرئيس البلاد إعلان حالة الطوارئ الوطنية، بعد أن يقدم سببا محددا لقراره.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن